فرنسا ترحل تونسيا متطرفا

أعلن وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف عن ترحيل تونسي متطرف لما يمثله من تهديد للأمن العام، وتعد هذه الحالة الـ 18 من نوعها منذ مطلع 2016.

وأشار بيان للداخلية الفرنسية إلى قيام الأجهزة المختصة بترحيل الرعية التونسي نظرا للتهديد الذي يمثله حال البقاء في فرنسا.

يذكر أن فرنسا أصدرت منذ 2012 أكثر من 80 قرارا بالطرد من أراضيها بحق أشخاص متطرفين، وفرضت الحكومة حالة الطوارىء بعد اعتداءات 13 نوفمبر (راح ضحيتها 130 قتيلا) بباريس وسان دوني بالضاحية الباريسية.

وتعرضت فرنسا لهجومين إرهابيين الصيف الماضي بنيس (جنوب) في 14 يوليو وخلف الاعتداء 86 قتيلا، وفي 26 يوليو بمدينة "روان" شمال غربي فرنسا، حيث ذبح كاهن.

وأكد رئيس الوزراء مانويل فالس أن التهديد بحدوث هجوم إرهابي في فرنسا في أعلى مستوياته حاليا، وذلك عقب إحباط عملية تفجير سيارة مفخخة بواسطة ثلاث سيدات أصبحن متطرفات.

كما كشف عن وجود 15 ألف شخص في فرنسا يعتنقون الفكر الراديكالي ويخضعون للمراقبة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا