تصفية أخطر بؤرة إجرامية بالمنطقة الجبلية فى بدر.. صور

نجحت أجهزة الامن بالقاهرة فى تصفيه 3 عناصر إجرامية من الاعراب المتورطين فى واقعة إطلاق الرصاص على سيارة إسعاف وقتل أحد مستقليها واصابه آخر لاعتقادهم أنها سيارة شرطة اثناء سيرها بالطريق الاقليمى تجاه طريق السويس بالقرب من مدينة بدر ، وتم العثور على أسلحة وذخيره حيه ومواد مخدرة.

وكان العميد هشام عامر رئيس مباحث قطاع القاهرة الجديدة قد تلقى اخطارا بمقتل عامل بشركة اثر إصابته بطلق ناري ، وتبين من التحريات التى أشرف عليها اللواء عبدالعزيز خضر مدير مباحث العاصمة أنه أثناء قيام المتوفى باصطحاب والده بسيارة إسعاف من مستشفي الإسماعيلية الجامعي إلى مستشفي خاص بالقاهرة طلب والد المتوفى قضاء حاجته فتوقفوا بالطريق الاقليمى تجاه طريق السويس بالقرب من مدينة بدر وترجل المتوفي ووالده من السيارة وحال قضاء حاجته فوجئ بإطلاق أعيرة نارية من المنطقة الجبلية ليلقى مصرعه.

وتوصلت التحريات التى قادها اللواء أحمد الالفى مدير المباحث الجنائية بالقاهرة إلى أن وراء ارتكاب الواقعة بورة اجرامية بها بعض الخارجين عن القانون من الأعراب من المترددين على المنطقة الجبلية المتاخمة للطريق الاقليمى بنطاق مدينة بدر للاتجار في المواد المخدرة وبحيازتهم أسلحة نارية للدفاع عن تجارتهم.

على الفور وجه اللواء خالد عبدالعال مساعد وزير الداخلية لامن القاهرة بتشكيل فريق بحث من ضباط إدارة مكافحة المخدرات وضباط مباحث قطاع القاهرة الجديدة بالاشتراك مع ضابط بالأمن المركزي وخلال تمشيط المنطقة فوجئت القوات بقيام مجهولين بإطلاق الأعيرة النارية تجاههم فبادلتهم القوات إطلاق النيران.

وأسفر ذلك عن مقتل عاطل من أعراب الطرابين وآخرين جار تحديد شخصيتهما وعثر بحوزتهما على 3 بنادق آلي و100 طلقة و 6 كيلو هيروين و25 ألف جنيه و 16 هاتفا محمولا و8 موازين حساسة ، تم نقل الجثث لمشرحة النيابة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا