لقطات مروعة من داخل قاعات «محكمة داعش» في العراق «فيديو وصور»

عثرت قوات من الجيش العراقي على قاعة محكمة مهجورة في معقل تنظيم "داعش" الإرهابي بمدينة "الفلوجة"، حيث كان إرهابيو التنظيم يقومون باستخدامها لمحاكمة أسراهم وإصدار أحكام مروعة عليهم بالتعذيب أو القتل بطريقة وحشية، بعد أن فرضوا سيطرتهم على المدينة في يناير 2014.

وكشفت الوثائق التي تم العثور عليها داخل القاعة المهجورة أن إرهابى التنظيم كانوا يقومون بإصدار أحكام قاسية وغير إنسانية ضد أسراهم، الذين كان أغلبهم من المدنيين، كما أوضحت أسماء الأشخاص الذين تمت محاكتهم وقتلهم من قبل التنظيم، قبل قيام القوات العراقية بتحرير المدينة من قبضة "داعش" في شهر يونيو الماضي.

وذكرت صحيفة "ديلى ستار" البريطانية أن إحدى الغرف المتهالكة التي تقع بجوار قاعة المحكمة، كانت تضم أقفاصا حديدية ضيقة كان يتم احتجاز الأسرى بداخلها كالحيوانات.

ونقلت الصحيفة عن "جليل عبد الرضا"، العميد بالجيش العراقي، قوله إن "داعش" أنشأ أقفاصا بأشكال وأوضاع مختلفة، وصمم بعضها بشكل يجبر الأسرى على الركوع أو الوقوف أو الجلوس في وضع القرفصاء، مشددًا على أن ذلك يعد تأكيدًا على مدى وحشية التنظيم الإرهابي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا