العداء الأولمبي "محمد فرح" يتعرض لإهانة في مطار أمريكي

تعرض بطل ألعاب القوى، البريطاني من أصل صومالي، محمد فرح، لإهانة من قبل أحد مسؤولي شركات الطيران في أحد مطارات الولايات المتحدة، وطُلب منه العودة إلى الصف لانتظار دوره في إنهاء إجراءات السفر.
وقالت تانيا فرح، زوجة البطل الأولمبي الحاصل على أربعة ميداليات ذهبية، إن موظفة بشركة دلتا للخطوط الجوية نهرت زوجها بشدة، وشككت في أن لديه تذكرة سفر درجة رجال أعمال.
لكن تقارير أشارت إلى أن فرح وصل إلى المطار في موعد متأخر بعد موعد صعود ركاب الدرجة الأولى.
وقال متحدث باسم شركة دلتا للخطوط الجوية إن تحقيقا يجري الآن في الواقعة وإن الشركة تتواصل مع أسرة فرح بشكل مباشر.
ويعتقد أن الواقعة حدثت في 22 أغسطس/ آب الماضي أثناء عودة محمد فرح وزوجته وأطفالهما الأربعة من دورة الألعاب الأولمبية في ريو 2016.
وتمكن فرح من الاحتفاظ بالميدالية الذهبية في أولمبياد ريو 2016 في سباقي 5000 متر و10000 متر.
وكان فرح وقت الواقعة في المحطة الأخيرة من رحلته هو وأسرته، والتي بدأها من أطلنطا في طريقه إلى منزله في بورتلاند في أوريغون.
وقالت تانيا: إن الموظفة “استمرت في إهانته حتى تدخل بعض الناس وقالوا لها: هذا محمد فرح البطل الأولمبي، ثم شعرت الخجل، ولكن صرخت في وجهه”.
وأشارت إلى أنه كان الرجل الأسود الوحيد في المكان، وأنه لم يفعل ما يستوجب إهانته.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا