«العيد الكبير ميكملش إلا بالرقاق» و«العيش المرحرح».. البائعون: «يوم الوقفة موسم الشراء عندنا».. فيديو وصور

يشتهر عيد الأضحى بعدد من الأكلات المصرية أشهرها صينية الرقاق باللحمة، وللرقاق طبيعة مختلفة ترتبط بالعيد، حيث تحرص العائلات المصرية على شراء الرقاق البلدى مبكرًا، حتى يتسنى الاستقبال الحافل والإعداد الجيد لأطباق اللحمة والفتة والرقاق البلدى.

رصدت كاميرا "صدى البلد"، حركة البيع والشراء للرقاق البلدى داخل سوق المنيرة بإمبابة، وأسعاره، والسؤال البائعين عن سبب إقبال المواطنين على شراء الرقاق البلدى، وهل تسير بمعدلها الطبيعى كل عام، أم أن زيادة الأسعار أثرت على حركة بيع وشراء الرقاق هذا العام.

فى البداية قالت "أم عمرو"، بائعة رقاق بلدى، إن نسبة الشراء هذا العام بدأت متوسطة منذ أسبوع، ولكنها فى تزايد، وخاصة يوم الوقفة، حيث تتسارع ربات المنزل فى شراء الرقاق: "بيشتروه بسرعة وبيتسابقوا عليه، قبل ما يخلص"، مشيرة إلى أن سعر كيلو الرقاق تتراوح أسعاره من 10 :15 جنيهًا، وبالنسبة لحركة البيع والشراء قالت: "الوقفة موسم الشراء عندنا"، حيث إن طبق الرقاق باللحمة من الأطباق الرئيسية على مائدة المصريين، مضيفة "أن العيد الكبير ميكملش إلا بالرقاق باللحمة".

وأضاف "عم محمد"، أحد بائعى العيش الشمسى، أن هذا العيش "المرحرح" مريح للمعدة، حيث يتكون من مادة الذرة، والتى تكون أخف على المعدة من الرقاق، مضيفًا أن أسعاره تتراوح من 8 : 10 جنيهات، حيث يتميز بخفة وزنه وتكونه من طبقة واحدة فقط واستخدامه بتناول الجبن والبقوليات الخفيفة بخلاف الرقاق البلدى وحشوه باللحوم الحمراء.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا