جبور الدويهى يهدى قراءه "طبع فى بيروت"

صدر حديثا عن دار الساقى اللبنانية رواية الروائى اللبنانى جبّور الدويهي”طُبِع في بيروت”، اختيرت روايته «مطر حزيران» في القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية 2008 ،و فازت روايته «حيّ الأميركان» بجائزة سعيد عقل 2015 و ترشحت ضمن القائمة الطويلة للجائزة العالمية للرواية العربية 2015، فازت روايته «شريد المنازل» بجائزة الأدب العربي 2013 ، تُرجمت رواياته إلى أكثر من لغة كالفرنسية والإنكليزية والألمانية والإيطالية والأسبانية والتركية.
نبذة من الرواية :
عندما وجد على مكتبه مخطوطته الضائعة وقد تحوّلت كتاباً فاخر الطباعة بنسخة واحدة، لم يكن يعلم أنّها الدليل الوحيد للأنتربول في قضيّة تزوير.
فريد، الشاب الثلاثينيّ، ابن القرية الجبلية، ينتقل للعيش مع والدته في بيروت، يجول على عشرين داراً للنشر، ترفض جميعها طباعة مخطوطته، إلى أن يعرض عليه صاحب «مطبعة كرم» العمل لديه مصحّحاً للغة العربيّة.
«الكتاب» طريقه إلى قلب بيرسيفون، وكذلك إلى السجن، وسبيله للخروج من ثوب عائلته واسمها.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا