تحديد هوية المتهمين باغتيال رقيب وإصابة ضابط بـ«مطاردة بنها»

كشف مصدر أمنى بمديرية أمن القليوبية أن أجهزة فرع البحث الجنائى نجحت فى تحديد شخصية المتهمين بإطلاق الرصاص على قوات الشرطة ببنها أثناء مطاردة مجموعة من العناصر الإجرامية والخارجين على القانون بمنطقة ميت الحوفيين بمركز بنها، ما أسفر عن استشهاد رقيب شرطة وإصابة ضابط وأحد المواطنين وإتلاف الزجاج الامامى وصندوق سيارة الشرطة نتيجة إطلاق الأعيرة النارية.
وقال المصدر إن التحريات أكدت أن المتهمين هم محمد إبراهيم مغاورى فرج والسيد السيد على وأحمد محمد أحمد الزبيرى ومحمود محمد محمود، عاطلين، وجميعهم مقيمون بناحية ميت بره - مركز قويسنا - منوفية، وأنهم كونوا تشكيلا عصابيا للاتجار فى المواد المخدرة والسرقات بالإكراه.
وأكد أن قوات الأمن عثرت على السيارة التى كان يستقلها الجناة خلال إطلاقهم الرصاص على الشرطة، وبفحصها تبين أنها تحمل لوحات معدنية رقم ج ا ه 789 ماركة سوزوكى فان رصاصى اللون وعثر بداخلها على بندقية آلية وحقيبة جلدية بداخلها 137 طلقة من ذات العيار وحقيبة بلاستيكية بداخلها كمية من مخدر الحشيش تزن 450 جراما و2 لفافة من مخدر الأفيون ومبلغ 3885 جنيها وهاتف محمول.
كما عثر على رخصة التسيير الخاصة بالسيارة باسم محمد مجدى على، مقيم المعادى – القاهرة، كما تبين وجود آثار طلقات نارية بالقائم الخلفى والباب الأيسر وتهشم الزجاج الخلفى للسيارة.
وأضاف المصدر أنه يجرى حاليا التنسيق مع قطاع الأمن العام ومديرية أمن المنوفية لتحديد مكان المتهمين والأماكن التى يحتمل التردد عليها لمداهمتهم وسرعة ضبطهم خلال الساعات المقبلة، مشيرا إلى أنه تمت إقامة جنازة عسكرية للشهيد الرقيب ماهر السيد مصطفى من قوة مباحث مركز بنها، بحضور اللواء مجدى عبد العال، مدير أمن القليوبية، والقيادات الأمنية.
وكان اللواء مجدى عبد العال، مدير أمن القليوبية، تلقى إخطارا من اللواء دكتور أشرف عبد القادر، مدير المباحث الجنائية، بالواقعة، وتوصلت تحريات العميد حسام الحسينى، مفتش المباحث، إلى أنه أثناء قيام كل من النقيب عمر حسين، والملازم أول عبد الرحمن زكريا، ضابطى مباحث مركز بنها، وبرفقتهما القوة المرافقة بالسيارة الشرطة رقم 6151/ ب 11 بتفقد الحالة الأمنية وضبط المحكوم عليهم الهاربين بناحية ميت الحوفيين – دائرة مركز بنها، شاهدا أحد الأشخاص حال توقفه يقوم بتدخين سيجارة ملفوفة، وحال قيامهما باستيقافه وتحقيق الاشتباه فوجئا بقيام مجهولين بإطلاق الأعيرة النارية تجاههم.
وعلى الفور، قامت القوات بمبادلتهم إطلاق الأعيرة النارية، حيث أسفر ذلك عن استشهاد الرقيب ماهر السيد مصطفى، من قوة مباحث المركز، إثر إصابته بطلق نارى بالصدر من الناحية اليمنى، وكذا إصابة النقيب عمرو حسين بجرح سطحى بالفخذ اليسرى، وكذا إصابة أيمن الضعيف على، عامل، بطلق نارى، وبسؤاله أقر بحدوث إصابته أثناء تواجده عرضا بمكان الواقعة، وجار تكثيف الجهود الأمنية لضبط المتهمين.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا