سقوط تاريخي لبروسيا دورتموند أمام لايبزيج

فاجأ الصاعد من الدرجة الثانية لايبزيج وصيف الدوري الألماني بوروسيا دورتموند وتفوق عليه بهدف وحيد لينجح الفريق المملوك من قبل شركة ريدبول بتحقيق الانتصار بأول مباراة يستضيفها على ميدانه بالبوندسليجا بتاريخه.

مدرب بوروسيا دورتموند توماس توخيل اعتمد على رودة وفايغل وكاسترو بالمحور وأشرك جوتزة للمرة الأولى بالبوندسليجا بعد عودته لدورتموند محتفظًا بديمبيلي على الدكة.

دورتموند سيطر على الكرة منذ البداية لكن الفعالية كانت غائبة تمامًا فوجود رودة وفايغل سويًا قلل من المؤازرة الهجومية بوقت ظهر فيه شورله بشكل مختلف تمامًا عن الألق الذي ظهر عليه بالمباراة الأولى وما بين كل هذه العوامل تاه اجتهاد أوباميانغ وغوتزة وانتهى الشوط الأول على التعادل السلبي.

في الثاني طمع لايبزيغ بالمكسب وبدأ يفكر بالاستفادة من كسل وسط دورتموند وبدأت المحاولات تقترب من مرمى بوركي الذي عاش لحظات من الخطر مع مشاهدته لتسديدة مقوسة من كايزر جاورت القائم.

توخيل شعر بزيادة الخطر لحد دفعه للقيام بتغيير ثنائي قبل ثلث ساعة من النهاية ومنذ دخوله قدم ديمبيلي إضافة خاصة وكاد أن يقدم كرة الهدف الأول لبيزتشيك لولا تدخل الدفاع أما لايبزيج فرفض الاستسلام للدفاع وقاد فيرينير مرتدة لم يكن من الممكن إيقافها لولا تدخل سوكراتيس بالوقت المناسب قبل أن يعود الشاب ليتجاوز الجميع ويطلق تسديدة نارية أبعدها بوركي بصعوبة.

الفرصة الأفضل لكسر التعادل أتيجت لدورتموند قبل حوالي 7 دقائق من النهاية حيث حول شورله مرتدة خطرة لمشروع هدف لكن تسديدته اكتفت بهز العارضة فكان الرد بغاية القساوة حين تمكن البديل كيتا من متابعة تمريرة أرضية من البديل الآخر فورسبيرغ ليعلن عن افتتاح التسجيل للايبزيج "د89" مشعلًا الاحتفالات على المدرجات مع تسجيل أول هدف بتاريخ النادي بمعقله بالبوندسليجا.

دورتموند حاول إنقاذ ما يمكن إنقاذه لكن كومبر أبعد المحاولة الأخيرة مع إبعاده لتسديدة راموس من أمام خط المرمى ليعلن عن أول انتصار للايبيزغ تاريخيًا بالبوندسليغا وبالتالي رفع الفريق رصيده إلى 4 نقاط مقابل تجمد رصيد دورتموند عند 3 نقاط.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا