جامعات القاهرة الكبرى فى أسبوع.. مشاجرات بين الأمن الإدارى وطلاب الدبلومات بالأحزمة.. وعين شمس تطلق أول معهد للدراسات العليا بمصر

شهدت جامعات القاهرة الكبرى خلال ذلك الأسبوع عدد من الفاعليات أبرزها عقد رئيس جامعة القاهرة الدكتور جابر نصار مؤتمرًا صحفيًا للرد على الشائعات التى ترددها بعض وسائل الإعلام عن تشويه قبة جامعة القاهرة وصيانتها، كما أعلنت جامعة عين شمس عن إنشاء أول معهد للدراسات العليا للجودة بالجامعات المصرية.

وقال رئيس جامعة القاهرة الدكتور جابر نصار، خلال كلمته بالمؤتمر الصحفي الذى عقده بقاعة الضيافة بالحرم الجامعي لبيان ما يتم بقبة الجامعة، قائلًا: "لابد أن نوضح عددا من الاعتبارات فنحن نقدر ونحترم الرأي العام لأن القبة تهم الشعب المصري، والانزعاج الذي حدث نتفهمه تماما، لذا كان هذا المؤتمر فنحن نقدر كل الأقلام التي كتبت حول القبة، ونقدر الشعب المصر، والاعتبار الثاني أننا في جامعة القاهرة نقدر قبة الجامعة وكافة المباني التي تتشكل منها جامعة القاهرة، فنحافظ عليها ونعمل على صياناتها، ولا يمكن أن نتعمد تشويهها".

وأشار في الاعتبار الثالث قائلًا: "أننا نؤمن بالشفافية المطلقة أي يعلم الشعب المصري ما يحدث فنحن لا نحجب معلومة، الحقيقة أنه لا توجد أي عمليات صيانة للقبة، وإنما الذي يحدث هي عملية إحلال وتجديد للمسارات التي كانت موجودة منذ ستنيات القرن الماضي، والتي تمت تجديدها تحديدًا في ثمانينيات القرن الماضي".

وأكد رئيس الجامعة، أنه لم يحدث تغيير سنتمتر واحد على ذات المسارات والمواسير ومسارات ومسالك التكييف المركزي المحددة منذ ستينيات القرن الماضي، وهذه المسارات الموجودة سلفًا كانت مغطاة بنفس لون حجر القبة ولذلك لم يلاحظها أحد.

ولفت إلى أنه تم تكييف هواء القاعة والصالات الملحقة بها عن طريق وحدات مناولة هواء أحادية الجدار تغذي بالمياة المثلجة، ويتم التحكم في تشغيلها تلقائيًا بواسطة المحابس الثلاثية، تم إضافة وحدات تمدد مباشر عام 2009 بمناسبة زيارة الرئيس الأمريكي للجامعة لتحسبن كفاءة التكييف، موضحا أن إدارة الجامعة تقدر وتحترم الأقلام الصحفية، وما تم تداوله في الإعلام، سواء اختلفت أو توافقت الآراء، مبنيًا إنه في حالة التطاول والسب والقذف من الإعلام يتم اللجوء إلى القانون.

وأشار إلى أنه تم الاجتماع وتشكيل لجنة من قبل نقابة المهندسين ولجنة التنسيق الحضاري، وذلك للتأكد مما يحدث بقبة جامعة القاهرة، والتأكد من أنه لم يحدث تشويه بها، متسائلًا هل تكييف جامعة القاهرة أمرًا هامًا، مبينًا أن هذا السؤال لا يجب طرحه لأن إدارة الجامعة تعامل قبة الجامعة ومبانيها وكأنها الأثر الوحيد في مصر، لذا يتم المحافظة على مباني وآثار جامعة القاهرة، مبينًا أنه منذ عامين تشهد المكتبة المركزية عمليات تطوير، وذلك بالتنسيق مع لجنة تنسيق الحضاري والجهات المعنية، والعمل على قدم وساق لإنهاء أعمال التطوير، على الرغم من أنها ليست على قائمة الآثار.

وقال الدكتور جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة، إنه طرح سؤال هل تجديد تكييف قبة الجامعة على اللجنة المشكلة لأعمال الإحلال والتجديد أمرًا هامًا، فكانت الإجابة بنعم، حيث أنه في حالة عدم وجود التكييف فسيتم إغلاق القبة من الفعاليات لمدة 90% من عملها خلال أشهر الدراسة.

وفى سياق متصل، أعلنت جامعة القاهرة عن منح للماجستير للدراسة في المملكة المتحدة لعام 2016-2017، والتي تحمل مسمى منحة "التشيفننج".

وأوضحت أنه يشترط للحصول على المنحة أن يكون المتقدم مصري الجنسية على أن يعود إلى مصر فور انتهاء الدراسة، وأن يكون حاصلًا على درجة الليسانس أو البكالوريوس، وأن يكون لديه خبرة عملية سنتين على الأقل، أن يكون لديه القدرة على تلبية متطلبات الحد الأدنى للمنحة في اللغة الإنجليزية.

وأشارت الجامعة إلى أن متطلبات الحد الأدنى للمنحة في اللغة الإنجليزية هي امتحان academic ielts والحصولل على درجة 6.5 "على المتقدم أن يرتب حجز امتحان اللغة الإنجيزية في وقت مبكر بحيث إذا تم اختياره عليه أن يقدم نتيجة الامتحان قبل منتصف شهر يوليو 2017، كما يجب على المتقدم أيضًا التأكد من الدرجة المطلوبة الخاصة بالجامعة من خلال موقعها الإلكتروني".

وأوضحت أنه يجب على المتقدم زيارة موقع الإلكتروني للجامعة التي يرغب الدراسة بها وذلك لمعرفة مواعيد تقديم الاستمارة وشروط الالتحاق الخاص بالجامعة.

وعلى الجانب الأخر، احتفلت كلية الفنون التطبيقية جامعة حلوان بتخرج دفعة جديدة من طلابها لعام 2016 وذلك تحت رعاية وحضور الدكتور ماجد نجم، القائم بعمل رئيس جامعة حلوان، والدكتور جورج نوبار، عميد كلية الفنون التطبيقة، والدكتورة ميسون قطب، وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، وبحضور عدد كبير من المسئولين بالجامعة وأعضاء هيئة التدريس والشخصيات العامة وعدد كبير من الطلاب الخريجين وذويهم.

وأقيم بدار الأوبرا المصرية، وتضمن مجموعة من الفقرات الفنية والغنائية التي قدمها المطرب محمد رشاد حيث قدم مجموعة من الأغاني الشعبية والطربية والوطنية التي استطاع من خلالها نشر جو من البهجة والسعادة بين الحضور.

وأكد الدكتور ماجد نجم، القائم بعمل رئيس جامعة حلوان، على أن كلية الفنون التطبيقية من أعرق كليات جامعة حلوان وهي صرح علمي كبير وتضم مجموعة من الأقسام المميزة وهي تاريخ كبير من العطاء ، ويتميز خريجيها بالقدرة علي الإبداع والإنتاج.

وأشار الدكتور ماجد نجم إلى أن احتفال الجامعة بالطلاب اليوم يأتي في إطار تحقيق الدعم المعنوي للطلاب وتكليل جهودهم بعد بذلهم جهد كبير في سبيل تحقيق النجاح على مدى سنوات الدراسة بالكلية، ولكي يجني الطلاب وأولياء أمورهم ثمار جهدهم خلال الأعوام السابقة.

ودعا الدكتور ماجد نجم خريجي كلية الفنون التطبيقية إلى أن يكونوا واجهة مشرفة لجامعة حلوان وأن يقوموا بتطوير قدراتهم ومهاراتهم بصورة مستمرة لتواكب متطلبات سوق العمل داعيا اياهم الي ضرورة استمرار النجاح ومواصلة التفوق وأن يكونوا على تواصل دائم مع الجامعة.

وفي نهاية الحفل كرم الدكتور جورج نوبار، عميد الكلية، الدكتور ماجد نجم، القائم بعمل رئيس الجامعة، تقديرًا لدوره ومجهوداته في دعم الكلية كما قام بتكريم الطلاب العشرة الأوائل لدفعة 2016 .

وفى سياق منفصل، وافق مجلس جامعة عين شمس على المقترح المقدم من مجلس إدارة الدبلوم المهنى "إدارة نظم الجودة والاعتماد فى المؤسسات التعليمية" على إنشاء معهد للدراسات العليا للجودة بجامعة عين شمس، ليتم من خلاله تقديم برامج الدراسات العليا فى مجالات الجودة المختلفة، تحت رعاية د.عبد الوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس.

وأكد الدكتور صلاح البكرى مدير مركز ضمان الجودة والاعتماد بالجامعة وعضو مجلس إدارة الدبلوم أن هذا المعهد سيكون الأول من نوعه على مستوى الجامعات المصرية، وسيكون تميزًا جديدًا لجامعة عين شمس بين نظيراتها من الجامعات المصرية ، مشيرًا إلى أن هذا المقترح يأتى تماشيًا مع الاهتمام الكبير الذى توليه أجهزة ومؤسسات الدولة المعنية للنهوض بمستوى جودة التعليم المقدم فى مختلف المؤسسات التعليمية.

وفى سياق منفصل، فازت جامعة القاهرة بالمركز الأول بمنافسات الجامعات المصرية الحكومية والخاصة بأسبوع فتيات الجامعات المصرية بجامعة المنيا، حيث استحوذت على الدرع العامة به، فقد حصلت على 26 ميدالية، درع عام ثقافية، درع عام اجتماعية، درع عام علمية وابتكارات، والمركز الأول فى الجوالة.

جدير بالذكر أن هذه هي المرة الأولى التي تفوز بها جامعة القاهرة بالمركز الأول في كل أسابيع الفتيات على مستوى الجامعات المصرية التي تم إجراؤها منذ إنشائها.

وعلى صعيد أخر، تفاجأ طلاب الدبلومات الفنية الراغبين فى الالتحاق بكلية الهندسة، خلال إجرائهم أمس الأربعاء امتحان مادة رياضة 2 فى إطار المعادلة المؤهلة للالتحاق بالكلية بتوزيع المراقبين أوراق أسئلة تخص مادة رياضة1 بدلا من مادة رياضة 2.

وتجمهر الطلاب بالتجمهر أمام مجمع امتحانات جامعة القاهرة، ومن ثم اتجههوا نحو مبنى المجلس الأعلى للجامعات داخل جامعة القاهرة ليعبروا عن غضبهم مما وصفوه بفوضى وعدم نظام فى إدارة الامتحانات.

ونشبت اشتباكات بالأيدى والأحزمة بين أفراد الأمن الإدارى بالجامعة وطلاب الدبلومات الفنية، بعد رفض الطلاب أداء الامتحان اليوم، مبررين ذلك بأن الجدول الخاص بهم ينص على امتحان مادة "رياضيات 2" وأنهم تفاجأوا بورقة الامتحان لـ"رياضيات 1"، ما دفع أفراد الأمن لإخراج الطلاب من الحرم الجامعى.

وهاجم الطلاب أفراد الأمن عند البوابة الرئيسية لجامعة القاهرة، محاولين الاندفاع للدخول إلى المجلس الأعلى للجامعات واقتحامه، ما دفع أفراد الأمن الإدارى للتصدى لهم ودارت اشتباكات بين الطرفين بالأيدى والأحزمة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا