مسئول إيراني: الصناعة النوویة رمز استراتیجی بین إیران وروسیا

وصف رئیس مؤسسة الطاقة الذریة الإيرانية علي أكبر صالحي العلاقات بین بلاده وروسیا بـ" المتنامیة"، وقال:" إن صناعتنا النوویة باتت رمزا استراتیجیا بین إيران وروسیا".

واضاف صالحی - فی مؤتمر صحفی مشترک مع نظیره الروسی الیوم السبت علی هامش بدء العملیات التنفیذیة لبناء الوحدتین الثانیة والثالثة لمحطة بوشهر النوویة ( حسبما نقلت وكالة انباء /إرنا/ الإيرانية ) أن روسيا تأتی فی مقدمة الدول التی تتعاون معها إیران علی الصعید الدولی.

وقال المسئول الإيراني:" إن التعاون التجاری بین إیران وروسیا شهد زیادة بلغت 70% فی العام الإیرانی الجاری ( الذي بدأ فی 20 مارس)، لذا فنحن حریصون دوما علی الابقاء علی هذا المستوی خاصة و ان العلاقة بین الدولتين طالما کانت استراتیجیة ومتنامیة'.

وأشار صالحی إلى أن کل وحدة من وحدات بوشهر الجدیدة قادرة علی توفیر 11 ملیون برمیل نفط ولو اخذنا فى الاعتبار ان سعر کل برمیل یعادل من 40 إلی 50 دولارا فحینها سنوفر سنویا ما قیمته نحو 440 ملیون دولار من الطاقة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا