وزير الإسكان: اقتربنا من فرز طلبات المتقدمين للإسكان الاجتماعي بالإعلان الثامن.. وقبول 310 آلاف.. ودراسة الحالات المستبعدة.. إرسال 52 ألف ملف لشركات الاستعلام.. و6 وسائل للتواصل مع العملاء

صرح الدكتور مصطفى مدبولى، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، بأنه جار حاليًا الانتهاء من فرز طلبات المواطنين المتقدمين على وحدات الإسكان الاجتماعي بالإعلان الثامن على مستوى جميع محافظات ومدن جمهورية مصر العربية، والذين بلغ عددهم 375 ألف مواطن.

وتم الانتهاء بالفعل من فرز طلبات المواطنين المتقدمين على الوحدات الجاهزة للتسليم (الكراسة الحمراء)، الذين بلغ إجمالي عددهم 133264 مواطنًا وتم قبول 105773 منهم والباقي لم تنطبق عليه شروط التقديم.

أما الوحدات التي سيتم تسليمها خلال عام بنفس الإعلان (الكراسة الزرقاء) فجار مراجعة وفرز الملفات، حيث وصل عدد المتقدمين عليها إلى 242174 مواطنا وتم قبول 204869 منهم حتى الآن.

وقالت مى عبد الحميد، رئيس مجلس إدارة صندوق التمويل العقاري والمدير التنفيذي لصندوق الإسكان الاجتماعي، إن وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية سبق أن طرحت في شهر أبريل الماضي نصف مليون وحدة سكنية (ثلاث غرف وصالة بمساحة تصل إلى 90م2) منها 100 ألف وحدة جاهزة للتسليم بـ130 مشروعا على مستوى 24 محافظة، و400 ألف وحدة للتسليم خلال سنة بـ95 مشروعا على مستوى 27 محافظة.

وأفادت "عبد الحميد" بأنه تم بالفعل إدخال 61 ألف ملف من ملفات الوحدات الجاهزة للتسليم (الكراسة الحمراء) على نظام العمل الآلي للصندوق، وإرسال 52 ألف ملف منها لشركات الاستعلام لإجراء الاستعلام الميداني على مقر العمل ومقر السكن، والتأكد من صحة ما جاء بأوراق العملاء، وذلك تمهيدًا لتحويل المقبولين منهم للبنوك الممولة لدراستهم ومنح التمويل للمقبولين ائتمانيًا منهم.

وسيقوم الصندوق قريبا بنشر بيان بأسماء كل من العملاء المقبولين والمنطبق عليهم الشروط والعملاء غير المقبولين على موقعه الإلكترونى www.mff.gov.eg حتى يتمكن جميع المتقدمين من معرفة موقفهم بالمشروع دون التوجه لمقر الصندوق، توفيرًا للجهد والوقت، وتيسيرًا على العملاء.

من ناحية أخرى، أوضحت رئيس مجلس إدارة صندوق التمويل العقارى أنه تتم حاليًا مراجعة ملفات المستبعدين من الفرز مرة أخرى للتأكد من عدم إمكانية ضمهم للمقبولين سواء بسبب تجاوز الدخل أو السن أو سبق الاستفادة، هذا وسوف يتم البدء في إدخال ملفات العملاء المقبولين المتقدمين على الوحدات التي سيتم تسليمها خلال عام (الكراسة الزرقاء) بعد إجازة عيد الأضحى بأسبوع على الأكثر.

وأضافت رئيس مجلس إدارة صندوق التمويل العقاري أن إدارة الصندوق تراجع بشكل دوري أساليب خدمة العملاء التي يوفرها الصندوق حتى تتلاءم مع احتياجات المواطنين، وتيسيرا عليهم، وتوفيرا للوقت والجهد، ويتلخص ذلك من خلال توفير عدد من الوسائل لخدمة العملاء بلغ 6 وسائل للتواصل معهم.

وتابعت: "جاءت الوسيلة الأولى من خلال تحسين الخدمة المقدمة من مركز الاتصالات من خلال زيادة سعة خطوط التليفونات، وزيادة عدد مستقبلي المكالمات ليصل إلى 75 موظفا، بحيث يتم استقبال ما بين 6000 و8000 مكالمة في اليوم بمعدل رد لا يقل عن 90% من المكالمات التي ترد لمركز الاتصالات على الأرقام الحالية، وهي 1188 أو 5777 من أي تليفون محمول و090071117 من أي خط أرضي، وتعمل تلك الخدمة من الساعة التاسعة صباحًا حتى الخامسة مساء على مدار أيام الأسبوع باستثناء يوم الجمعة".

وأشارت إلى أن مركز الاتصالات الخاص بالصندوق تلقى منذ بداية تقديم الخدمة ما يزيد على مليون ونصف المليون مكالمة تليفونية، و120 ألف شكوى يتم إرسالها عن طريق البريد الإلكتروني ويتم الرد عليهم بنسبة 100%.

وقالت مى عبد الحميد: "الوسيلة الثانية تمثلت في فتح مكاتب جديدة لخدمة جميع عملاء الصندوق المتقدمين على كل من مشروع الإسكان الاجتماعي ومشروعات الإسكان القومي ومشروعات القطاع الخاص لمحدودي الدخل، بمقار كل من جهاز مدينة السادات، وجهاز مدينة أسيوط الجديدة ومقر الجهاز التنفيذي لمشروع إسكان الشباب والمستقبل بمدينة الشروق، وذلك إضافة للمقر الحالي لخدمة العملاء بجهاز مدينة 15 مايو".

وأضافت: "أما الوسيلة الثالثة لتحسين أساليب التواصل مع المواطنين، فكانت من خلال إنشاء مجموعة من الرسائل النصية على نظام العمل الآلي للصندوق يبلغ عددها 9 رسائل نصية تمثل المراحل المختلفة التي يتم اتخاذ قرار أثنائها بشأن طلب العميل، بحيث يتم إرسال رسالة نصية على التليفون المحمول الخاص بالعميل المسجل بالنظام عند مرور ملفه بمرحلة تتطلب موافاة العميل بمعلومات تفيد بموقف طلبه بالقبول أو الرفض، سواء كان بخصوص قرار الاستعلام أو قرار جهات التمويل أو قرار التخصيص".

وتابعت: "والوسيلة الرابعة تمثلت في تطوير أسلوب التعامل مع الشكاوى والتظلمات وإعادات الاستعلام، حيث تم استحداث طريقة جديدة لاستقبالها من خلال بريد إلكتروني خاص بالصندوق بعد استعلام المواطن عن حالته من خلال مركز خدمة العملاء، وتحديد نوع المشكلة، سواء كانت تظلما أو إعادة الاستعلام، حيث يقوم موظفو الصندوق باستقبال ما يزيد على 400 طلب يوميًا يتم التعامل معها وإفادة العميل خلال 48 ساعة بنتيجة الطلب من خلال رسالة نصية يتم إرسالها على هاتفه المحمول، تتضمن قبول الطلب من عدمه".

واستطردت: "في حالة القبول يتم دفع مقابل إعادة الاستعلام عن طريق الدفع الإلكتروني في أقرب فرع بنك يتم إبلاغه به من خلال مركز خدمة العملاء، وقد جاءت تلك الخطوة تيسيرًا على المواطنين لعدم اضطرارهم للحضور لمقر الصندوق من مختلف أنحاء الجمهورية لإجراء إعادة الاستعلام أو التظلم على موقفهم".

وقالت: "وفيما يتعلق بالوسيلة الخامسة، فهي تتلخص في نشر البيانات الخاصة بالعملاء الموجودين بالأولويات على مستوى جميع مشروعات الإسكان الاجتماعي على موقع الصندوق الإلكتروني وهو www.mff.gov.eg، أما الوسيلة السادسة والأخيرة فهى أنه تم التعاقد لتقديم خدمة للاستعلام عن طريق إرسال العملاء لرسائل نصية لرقم تليفون 1124، حيث يتم الرد على العميل بالموقف الحالي لطلبه والإجراء المطلوب منه".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا