عماد الدين حسين: "مبارك" سبب الأزمة الاقتصادية الحالية

قال الكاتب الصحفي، عماد الدين حسين، إن تقرير مجلة الإيكونوميست عن مصر غير موضوعي في مجمله، وله أغراض سياسية “بحتة”، مشيراً إلى أن هناك العديد من الصحف الغربية التي تهاجم مصر بشكل مُمنهج وصريح.
وأضاف حسين خلال حواره ببرنامج “ساعة من مصر”، المذاع على شاشة “الغد” الإخبارية، مع الإعلامي خالد عاشور، أن مجلة الإيكونوميست مصنفة علي أنها من المجلات المهمة عالميًا وسياسياً واقتصادياً، موضحاً أن التقرير رصد بعض الحقائق الاقتصادية فى مصر.
وأوضح حسين أن الأزمات الاقتصادية التي تعيشها مصر سببها الأول، الرئيس الأسبق حسني مبارك وسياساته، مؤكدًا أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، وجماعة الإخوان، والمجلس العسكري ليس لهم أي علاقة بالأزمة الاقتصادية الحالية.
ودعا حسين إلى ضرورة الاشتباك السياسي مع العالم الخارجي وعدم العزلة، والرد علي ذلك التقرير عبر أرقام وبيانات واضحة، لأن المواجهة هي السبيل الأفضل لمثل هذه المواقف، كما أن الإيكونوميست ليست مجلة “صفراء” أو تحت “بير السلم”، لأنها مهمة في الأوساط السياسية والاقتصادية.
وأشار حسين إلى أن افتتاحية الإيكونوميست عن مصر قفزت إلى نتائج سياسية غير مبررة وتفتقد إلى الموضوعية، لأنه لا علاقة بين الأزمة الاقتصادية الحالية وتسليح الجيش المصري، قائلاً: “الدعوة لوقف تسليح الجيش المصري لصالح التنيمة الاقتصادية غير منطقي”.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا