جثمان الشيخ عبدالحكيم عبداللطيف يصل الجامع الأزهر لأداء صلاة الجنازة

وصل جثمان الشيخ عبدالحكيم عبداللطيف شيخ عموم المقارئ المصرية منذ قليل، إلى الجامع الأزهر لأداء صلاة الجنازة عليه بعدما وافته المنية مساء أمس الجمعة عن عمر يناهز 80 عاما.

وولد الشيخ عبد الحكيم عبداللطيف بمنطقة الدمرداش أمام مسجد المحمدي يوم 17/9/1936 وتدرج فى التعليم وحفظ القرآن حتى سجل ختمتين لحفص إحداهما بقصر المنفصل وختمة لشعبة.

وله في إذاعة القرآن الكريم برنامج: اقرأوا القرآن، في التجويد التطبيقي، و8 حلقات في التجويد العلمي، وشرع في تسجيل متن الشاطبية، وهو على نية شرحها للإذاعة، وشرح حديث أنزل القرآن على سبعة أحرف، وقدَّم لختمتي قالون والدوري عن أبي عمرو للشيخ الحصري.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا