"25-30" يطالب الحكومة بتنفيذ توجيهات الرئيس السيسي فى التواصل مع الشباب

أثنى تكتل "25-30" بالبرلمان على الخطوة التى انتهت منها الجهات الأمنية بوزارة الداخلية من خلال إعداد كشوف تضم ما يقرب من 600 شاب للإفراج عنهم بمناسبة عيد الأضحى المبارك، والتى سيعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي بموجبها قرار عفو رئاسيا، بشرط ألا يكون الشباب تورطوا فى حمل السلاح.

مؤكدًا أنها خطوة ضمن الخطوات الصحيحة للأمام، ومشيرًا على أن هذا كان أحد مطالب كافة أعضاء التكتل من البداية، لتطبيق ما دعا إليه الرئيس السيىسى، وأن يصبح 2016 عام الشباب.

وتابع أحمد الشرقاوى، المتحدث الرسمى باسم التكتل "25-30" بالبرلمان، أنهم دعوا من قبل للإفراج عن كافة سجناء الرأى الذين لم يتورطوا في حمل السلاح، وخصوصا بعد القرار الذى أصدره الرئيس عبد الفتاح السيسي بمناسبة الاحتفال بذكرى 30 يونيو.

وأضاف "الشرقاوى"، أنه على الحكومة فى الفترة المقبلة، العمل على تنفيذ توجيهات الرئيس السيسي فى التواصل مع الشباب واحتوائهم بدلًا مما تقوم به حاليًا من أعمال قمع لهم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا