إسبانيا تعقد جلسة طارئة للجنة الأممية بشأن العقوبات ضد كوريا الشمالية

دعت إسبانيا لجنة العقوبات التابعة لمجلس الأمن الدولي، إلى عقد جلسة طارئة للعقوبات ضد كوريا الشمالية، بسبب تجربتها النووية الأخيرة.

وأوضحت وزارة الخارجية الإسبانية في بيان أوردته قناة روسيا اليوم الإخبارية اليوم الجمعة أن إسبانيا، بصفتها رئيسة للجنة العقوبات التابعة لمجلس الأمن الدولي، تبادر إلى عقد جلستها في أقرب وقت "لتحليل الوقائع وتنسيق رد حاسم من المجتمع الدولي".

وأضافت أن إسبانيا ستصر على تطبيق فعال لنظام العقوبات ضد كوريا الشمالية لإرغامها على طي برامجها النووية والصاروخية بشكل كامل.

وذكرت الوزارة أن التجربة النووية الأخيرة هي الثانية لبيونج يانج، منذ بداية العام الجاري والخامسة منذ العام 2006، الأمر الذي "يهدد السلام والأمن في العالم ويهدد الاستقرار في شبه الجزيرة الكورية".

واستدعت وزارة الخارجية الإسبانية، اليوم، سفير بيونج يانج في مدريد لتسليمه مذكرة احتجاج على التجارب النووية.

من جانبها، أكدت كوريا الشمالية، رسميا إجراءها تجربة نووية جديدة، وأعلنت أنها ستواصل اتخاذ إجراءات تهدف إلى تعزيز قدراتها النووية في ظل الخطر المتنامي من جانب واشنطن.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا