مظلوم: إحياء "اللجنة السداسية" ينهي توسعات كوريا "النووية"

قال اللواء جمال مظلوم الخبير الاستراتيجي، إن العالم أمام مخاطر محققة بسبب استمرار كوريا الشمالية في اجراء تجاربها النووية والتوسع في انتاجها، بما يهدد العالم بصفة عامة ودول شرق أسيا بصفة خاصة.

وأضاف"مظلوم" في تصريح خاص لـ"صدى البلد" أن الحل السلمي هو الطريق لإنهاء الأزمة ومنع كوريا الشمالية للتوقف عن الإستمرار في انتاج الأسلحة التي تهدد العالم، وذلك من خلال إحياء عمل اللجنة السداسية التي تشكلت في وقت سابق من دول روسيا والصين وأمريكا وكوريا الشمالية والجنوبية واليابان، موضحا أن تفعيل هذه اللجنة وإعادة المباحثات يحل الأزمة.

وأوضح انه في حال عدم التفاوض لحل الأزمة يهدد دول شرق آسيا بصفة خاصة والعالم بصفة عامة بالدمادر، والعودة إلى ماساة اليابان وضربها بالأسلحة النووية.

كان المستشار أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أعرب عن قلق مصر الشديد تجاه ما أعلنته كوريا الشمالية من نجاح خامس تجاربها النووية، مؤكدا أن هذا الإجراء يمثل تهديدا جديدا لنظام منع الانتشار النووي، وإضعافًا لجهود ترسيخ عالمية معاهدة منع الانتشار النووي وتعزيز دورها في حظر انتشار الأسلحة النووية ودعم السلام والاستقرار العالمي.

وقال المتحدث باسم الخارجية، إن استمرار التجارب النووية التي تجريها كوريا الشمالية يزيد من حدة التوتر وسباق التسلح وعدم الاستقرار في شبه الجزيرة الكورية ومنطقة المحيط الهادئ، مشيرًا إلى موقف مصر الثابت المطالب تحقيق عالمية معاهدة منع الانتشار النووي، ووضع جميع الأنشطة النووية تحت إشراف نظام الضمانات الشامل للوكالة الدولية للطاقة الذرية دون تمييز أو استثناء.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا