إخصائى تغذية علاجية:عدم التسمية والتكبير يسمم لحم الأضحية

اقترب الاحتفال بعيد الأضحى، والبعض يتجاهل اتباع بعض الخطوات الشرعية في ذبح الأضاحي، ولكن العلم الحديث أثبت أنها ضرورية.

ويقول الدكتور سعيد متولى، إخصائى التغذية العلاجية، فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد"، إن ذبح خروف أو أى حيوان يؤكل لحمه فى عيد الأضحى سنة اعتدنا عليها منذ سنين طويلة، ولكن الشريعة الإسلامية وضعت أسسا لها، أهمها ما قاله تعالى فى كتابه الكريم فى سورة "الأنعام" "فكلوا مما ذكر اسم الله عليه إن كنتم بآياته مؤمنين".

وأضاف "متولي" أن "التجارب المعملية ‏‏الحديثة أثبتت أن نسيج اللحم المذبوح بدون قول بسم الله الرحمن الرحيم والله أكبر مليء بمستعمرات الجراثيم ومحتقن بالدماء، بينما كان اللحم ‏‏المسمى والمكبر عليه خاليا تماما منها ومن أى تجمعات ميكروبية ونسيجه خال من الدماء".

وأشار إلى أن "الطريقة الإسلامية لذبح الحيوان، هى إعداد سكين حاد ونضع الذبيحة تجاه القبلة ونقول التسمية والتكبير قبل الذبح، ثم نقطع الودجين بسرعة، وهى عروق موجودة فى الرقبة وتوصل الدم من وإلى الدماغ".

للتواصل معنا

[email protected]

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا