عقاب إلهي.. «أزمة قلبية» تنقذ طفلا من أنياب ذئب بشري بالشرقية

تمكن ضباط مباحث قسم أول الزقازيق، من إلقاء القبض على كهربائي بعد إصابته بأزمة قلبية، لاتهامه باستدراج طفل يبلغ من العمر 6 سنوات، واختطافه بقصد ممارسة الرذيلة معه.

تلقى اللواء رضا طبلية، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من العميد أحمد عبد العزيز، رئيس مباحث المديرية، يفيد بورود بلاغ من أحد الأشخاص لقسم أول الزقازيق، بوجود سيارة بطريق البحر أمام منطقة منشية أباظة دائرة المركز، ويقف بجوارها أحد الأشخاص في حالة إعياء شديد وبداخل السيارة طفل نائم تمت إفاقته بالمياه، ومن الممكن أن يكون مُخدرًا.

على الفور انتقل ضباط مباحث المركز، وتبين أن قائد السيارة يدعى "رمضان. ع"، 56 سنة، يعمل كهربائي سيارات، مقيم بشارع المحافظة دائرة قسم ثان الزقازيق، وبسؤال الطفل "إبراهيم. م"، 6 سنوات، عن قائد السيارة أكد أنه لا يعرفه، وأنه قام بأخذه عندما كان يجلس على فرش خاص بوالده بشارع البوسطة، وأقنعه بشراء الحلوى له والتنزه بالسيارة ثم العودة مرة أخرى.

بمواجهة المتهم، اعترف بأنه بالفعل قام باستدراج الطفل لاختطافه وممارسة الرذيلة معه، وعقب استقلال الطفل السيارة قام برش مادة مخدرة عليه، وأثناء سيره بالطريق أُصيب بإعياء شديد "أزمة قلبية" وتوقف على جانب الطريق لعدم استطاعته القيادة، حتى شاهدهم الشخص المبلغ وقام باستدعاء الشرطة.

تحرر عن ذلك المحضر رقم 11732 جنح القسم، وجار عرض المتهم على النيابة العامة لتباشر تحقيقاتها.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا