مظهر شاهين: حق الإنسان فى الحياة على رأس أولويات الإسلام

قال مظهر شاهين أمام وخطيب مسجد عمر مكرم خلال خطبة الجمعة التى جاءت بعنوان " الحقوق المتكافئة فى خطبة الوداع " ، إن الله سبحانه وتعالى حرم قتل النفس البشرية بغير الحق بغض النظر عن صاحبها أبيض كان أو أسمر، مسلم أو يعتنق ديانة أخرى، فالدين كفل لكل فرد على وجه الأرض الحق فى الحياة والحفاظ عليها فقتل النفس البشرية ذنبها عند الله سبحانه وتعالى أقوى من هدم الكعبة المشرفة، فالله سبحانه وتعالى سخر الكون كله من أجل الإنسان والنفس البشرية.

وأكد شاهين أن الدين الإسلامي حافظ على حق الإنسان فى الحياة والحفاظ على ماله فعقاب السارق أو السارقة كما حدده الإسلام هو قطع الأيدى حيث قال سبحانه وتعالى " والسارق والسارقة فاقطعوا ايديهما جزاء بما كسبا نكالا من الله والله عزيز حكيم"، والله سبحانه وتعالى نهى أيضا عن أكل مال الغير بغير وجه حق حيث توعدهم الله عز وجل بعذاب أليم.

وأضاف أن الإسلام أكد على ضرورة حق الإنسان فى أن يصان عرضه حيث حرم النظر إلى أعراض الغير ،وأن يخوض المسلم فى عرض أخيه حتى ولو بكلمة حتى لا تشاع الفاحشة بين الناس على حساب أعراض الناس .

وأشار شاهين إلى أن الرسول صلى الله عليه وسلم أكد فى خطبة الوداع التى أرسى فيها الحقوق والواجبات بين الأمة الإسلامية على حق المساواة بين الناس جميعا فلا فضل لأحد على أحد إلى بالتقوى والعمل الصالح فالجميع يقفون فى مذاهب الحج أمام الله عز وجل سواسية لا فرق بينهم، فكلهم يؤدون نفس المناسك والشعائر الدينية بنفس الملابس ونفس الطريقة ، فلا فرق بين غنى وفقير ، ابيض أو أسود ، عربى أو اجنبى فكلهم أمام المولى عز وجل كاسنان المشط سواسية .

وأوضح شاهين أن الرسول صلى الله عليه وسلم أكد المساواة بين الرجال والنساء وهو حق كفله الدين الاسلامى ، وأنه صلى الله عليه وسلم أكد على ضرورة معاملة نساء المسلمين بطريقة حسنة ومعاملة طيبة بقوله : " استوصوا بالنساء خيرا ".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا