إمام الحرم المكي يطالب الحجاج مجددا بالبعد عن الصراعات الطائفية والسياسية فى الحج

طالب إمام الحرم المكي الشريف، حجاج بيت الله الحرام مجددا، بالبعد عن الصراعات والنزاعات الطائفية والسياسية خلال تأديتهم مناسك الحج، وضرورة اتباع سنة رسول الله فى أعمالهم فى الحج، مستشهدا بالحديث النبوى "خذوا عنى مناسككم".

واستعرض إمام الحرم المكي الشريف - خلال خطبة الجمعة اليوم، التى أداها أكثر من مليونى مصلي - ما قام به الرسول الكريم (صلى الله عليه وسلم) خلال تأدية مناسك الحج، ابتداءً من التصعيد لقضاء يوم التروية يوم الثامن من ذى الحجة، ثم التوجه للوقوف بعرفات الله حتى أذان المغرب، ثم النفرة إلى المزدلفة والمبيت بها، والتوجه بعد ذلك إلى مسعى منى لرمى جمرة العقبة الكبرى، والإقامة بمنى خلال أيام التشريق لاستكمال رجم الجمرات.

وأكد إمام الحرم المكي الشريف أن الغرض الأساسي من الحج، هو تحقيق التوحيد من خلال التلبية، والإخلاص في العمل، حتى الرداء، مؤكدا أن الجميع أمام الله سواء.

وطالب حجاج بيت الله الحرام بالبعد عن التزاحم والتحلي بالسكينة، وعدم إيذاء بعضهم البعض، والرحمة بالضعفاء وكبار السن، مشددا فى الوقت ذاته على البعد عن الشعارات الطائفية أو الدعوات السياسية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا