مقتل قياديين اثنين من تحالف جيش الفتح في غارة جوية بريف حلب

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان في بريطانيا، اليوم الجمعة، أن اثنين من أبرز قيادات جيش الفتح قتلا في قصف للطائرات الحربية بريف حلب، بينهما القائد العام لتحالف جيش الفتح أبو عمر سراقب.

وأوضح المرصد أن الطائرات الحربية استهدفت بضربات صاروخية مقرا كان يجتمع فيه قيادات بارزة في جيش الفتح بريف حلب، حيث قتل في الضربات الجوية اثنان من أبرز قيادات جيش الفتح، هما القيادي أبو مسلم الشامي والقيادي أبو هاجر الحمصي المعروف بلقب "أبو عمر سراقب"، القائد العسكري العام لجيش الفتح، والذي كان قائدا لمعارك السيطرة على إدلب ووادي الضيف.

وأضاف المرصد أنه وردت معلومات مؤكدة عن أن قياديين وعناصر آخرين قتلوا وأصيبوا في الغارة ذاتها.

من ناحية أخرى، ذكر المرصد أن أربعة أطفال قتلوا في غارة جوية على مناطق في مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي صباح اليوم الجمعة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا