سفير طاجكيستان بالقاهرة يشيد بتطور العلاقات مع مصر خلال السنوات الأخيرة

أشاد سفير طاجكيستان بالقاهرة خسرو ناظري بتطور العلاقات مع مصر خلال السنوات الأخيرة، حيث تم تبادل الرسائل بين زعيمي البلدين الصديقين، مما يؤكد حرص البلدين على المضي قدمًا من أجل الارتقاء بعلاقاتهما الودية إلي مستوى تطلعات الشعبين المصري والطاجيكي، باستخدام آليات التعاون الموجودة للجنة الحكومية المشتركة للتعاون الاقتصادي والعلمي والفني والمشاورات السياسية المنتظمة بين وزارتي الخارجية في كلا البلدين.

وقال السفير الطاجيكي - في الكلمة التي ألقاها الليلة الماضية في الاحتفال الذي أقيم بمناسبة عيد استقلال طاجكستان - إن زيارة الرئيس الطاجيكي إمام علي رحمان لمصر عام 2007 أرست القواعد الصلبة لعلاقاتها مع مصر والتي من أهم نتائجها صدور قرار بفتح سفارة بالقاهرة، والتي أصبحت جسرًا لمزيد من التواصل والتقارب بين الشعبين الصديقين.

وأعرب عن تطلع بلاده لتعزيز العلاقات مع مصر، مشيدًا بما حققته مصر خلال الأعوام الماضية، واستكمال كافة الاستحقاقات الدستورية، والتي أعادت مصر إلى المسار السليم، لتتبوأ مقعدها الذي تستحقه في المحافل الدولية.

وأشار ناظري إلي أن الشعب الطاجيكي بدأ مرحلة جديدة من تاريخه منذ 25 عامًا بالإعلان عن دولة جديدة مستقلة ذات سيادة، مضيفًا أن الاستقلال شكل تحديات جديدة، ولكن استطاعت طاجكستان تحت قيادة الرئيس رحمان تحقيق تقدم كبير في بناء دولة ديمقراطية تتبني سيادة القانون، وأصبحت عضوا في المجتمع الدولي وساهمت في الحفاظ علي السلام والأمن الدوليين.

حضر الاحتفال مساعد وزير الخارجية السفير ياسر مراد ولفيف من كبار الشخصيات و الدبلوماسيين المعتمدين لدي مصر.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا