النائب العام يختتم اليوم اجتماعاته مع نظيره الإيطالي

قالت وكالة الأبناء الإيطاليا (أنسا) إن النائب العام المصري نبيل صادق سيختتم اليوم الجمعة اجتماعاته مع المسؤولين الإيطاليين بشأن أحدث مع توصلت إليه التحقيقات في قضية مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني.
واختفى ريجيني -وهو طالب دراسات عليا بجامعة كمبردج- يوم 25 يناير الماضي، وعثر على جثته وبها آثار تعذيب يوم الثالث من فبراير على جانب طريق مصر- إسكندرية الصحراوي.
وبحسب الوكالة الإيطالية، فقد عقد النائب العام والوفد المرافق له جلستي عمل الخميس مع نظيره الإيطالي جوزيني بيناتوني ومساعديه، موضحة أن الجانبين سيعقدان جلسة ثالثة ظهر اليوم الجمعة.
وقالت الوكالة إن الاجتماعات تناولت تطورات التحقيقات في القضية على مدى الاشهر الماضية، مع التركيز على سجلات مكالمات هاتفية يأمل المدعون الايطاليون في الحصول عليها من نظرائهم المصريين.
كانت جهات التحقيق المصرية رفضت تسليم روما سجلات مكالمات أشخاص في المناطق التي تواجد بها ريجيني قبل اختفائه.
ونقلت الوكالة عن مصادر إيطالية مقربة للتحقيقات، دون أن تسمها، قولها إن النائب العام الإيطالي جدد عدم رضاه على تسليم مصر “ملخصا” لسجل المكالمات، مبديا رغيته في الحصول على “البيانات الخام” التي لم تحللها السلطات المصرية حتى يمكن استخدام طرق إيطالية للنظر فيها.
وهذا اللقاء بين الجانبين هو الثالث منذ مقتل ريجيني حيث كان الاجتماع الأول بينهما في 14 مارس الماضي بالقاهرة، بينما عقد اجتماعهما الثاني في السابع من أبريل الماضي في العاصمة الإيطالية روما.
واشتكت إيطاليا مرارا من عدم تعاون السلطات المصرية في التحقيقات في حادث مقتل ريجيني، واستدعت إيطاليا سفيرها في القاهرة إلى روما، في أبريل الماضي، للتشاور معه حول القضية.
وقرر البرلمان الإيطالي، في يونيو الماضي، وقف تزويد مصر بقطع غيار لطائرات (إف-16) الحربية احتجاجا على مقتل ريجيني.
ومنذ مقتل ريجيني نفت مصر اتهامات عدة بتورط وزارة داخليتها في مقتل الباحث الإيطالي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا