المقاومة الشعبية باليمن تتهم الحوثيين وقوات صالح باختطاف مسؤول محلي‎

قالت “المقاومة الشعبية” الموالية للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، في محافظة إب وسط البلاد، إن عناصر من مسلحي جماعة “أنصار الله” (الحوثي) وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح، اختطفوا “عضواً في السلطة المحلية” بالمحافظة.
وفي بيان مقتضب أوضح المركز الإعلامي للمقاومة، أن الحوثيين وقوات صالح “اقتحموا الأحد، منزل الشيخ الراحل عبدالعزيز الحبيشي في مديرية المشنة بالمحافظة، واختطفوا نجله عادل عضو المجلس المحلي”.
وأضاف البيان أن المسلحين اقتادوا الحبيشي إلى جهة مجهولة بعد اختطافه””، دون ذكر مزيد من التفاصيل.
ويسيطر مسلحو الحوثي وقوات موالية لصالح،على محافظة إب منذ أكتوبر/تشرين أول عام 2014،في حين تنفذ “المقاومة الشعبية” بشكل متكرر هجمات ضدهم في عدة مناطق بالمحافظة وتخلف عادة قتلى وجرحى.
ويشهد اليمن حرباً منذ حوالي عام ونصف العام، بين القوات الموالية للحكومة اليمنية (الجيش الوطني والمقاومة الشعبية) من جهة، ومسلحي الحوثي وقوات صالح، من جهة أخرى، مخلفة آلاف القتلى والجرحى، فضلاً عن أوضاع إنسانية وصحية صعبة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا