تعرف على معاني الحب !

قيل الكثير عن الحب، واختلف بين المذاهب حول تعريف الحب فكل شخص له تعريف خاص به، ولم يقتصر الحب على الحبيب فقط، ولكن الحب أنت تحب اخيك المسلم وتتمنى له الخير .
ولكن ابلغ وصف قالته الفيلسوفة “سيمون دى برافو، بأن “الحب سلطان ولذلك فهو فوق القانون، كالحرب من السهل أن تشعلها . .لكن من الصعب أن تخمدها، هو اللعبة الوحيدة التي يشترك فيها اثنان ويكسبان فيها معاً أو يخسران معاً، هو جزء من وجود الرجل ، ولكنه وجود المرأة بأكمله.
وللحب العديد من التعريفات : 
فمن الجهة اللغوية عرف الحب في المعاجم، بأنه كلمة حب مأخوذة من الحُبِّ جمع حُبَّة وهي لباب الشيء وأصله ؛ لأن القلب أصل كيان الإنسان ولُبّه، ومستودع الحُبِّ ومكمنه، ما معنى الحب
أما من الناحية الفنية، فأنه هو فن معاملة الشخص المحبوب برقة و جمال، ويتم إنجاز هذا الفن، كما في الفنون كافة، من خلال الأداء الماهر والخبرة الملاحظة والدراسة والتدريب. والهدف من فن الحب هو إبداع و إنشاء قواعد للحياة السعيدة مع الشخص المحبوب.
وعرفه الاقتصاد السلوكي، بأنه عبارة عن حالة خاصة من نظرية الإنصاف، الشخص يستثمر عاطفيا، يتم قبول استثماراته، و يعود عليه استثماره بعائد عاطفي و من الممكن أن يكون العائد أقل من الاستثمار أو أكثر منه.
وفي علم الأعصاب، فهو معادلة عصبية غير مفهومة، وربما ظاهرة الكهربائية ، ومن المعروف أن الجسم يفرز هرمون الأوكسيتوسين المعروف بـ “هرمون المحبين” أثناء اللقاء بين المحبين.
وتوصل الباحثون إلى أن الدوائر العصبية التي ترتبط بشكل طبيعي بالتقييم الاجتماعي للأشخاص الآخرين تتوقف عن العمل عندما يقع الإنسان في الحب. وقال الباحثون إن هذه النتائج قد توضح أسباب تغاضي بعض الأشخاص عن أخطاء من يحبون.
وعرف علماء الدين الحب بأنه ” أصل المحبة الميل لما يوفق المحب”، ووصفه أبن القيم بأنه ” المحبة ركن العبادة الأعظم، فالعبادة تقوم على أركان ثلاثة، هي المحبة، والخوف، والرجاء.و يقول أيضا أن الحب هو : الميل الدائم بالقلب الهائم و إيثار المحبوب على جميع المصخوب و موافقة الحبيب في المشهد والمغِيب و مواطأة القلب لمرادات المحبوب و استكثار القليل من جنايتك، واستقلال الكثير من طاعتك و سقوط كل محبة من القلب إلا محبة الحبيب”.
وعند الفلاسفة، يعتبره أفلاطون أن الحب الذي ليس فيه أي تبادل للمصالح أو الفوائد هو الحب الحقيقي و هو ما يسمى بالحب الأفلاطوني ، و هو الحب الذي لا ينبني على شهوة أو رغبة .
وعرفه علماء النفس ، بأنه هو شعور فسيولوجي يؤثر على سلوك الشخص ربما إيجابا أو سلبا و هو شيء داخلي ينشأ في ذات الإنسان و يسيطر على أعضائه وحواسه.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا