التحدي والجدل يواجهان محافظ المنوفية عقب تجديد الثقة للمرة الثانية.. ومشكلات المياه والصرف الصحي تحاصره

عقب الإعلان امس الاربعاء عن حركة المحافظين وتجديد الثقة بمحافظ المنوفية الدكتور هشام عبد الباسط للمرة الثانية منذ توليه المنصب منذ عام ونصف العام سادت حالة موسعة من الجدل فى الاوساط السياسية وبين أهالى المحافظة.

ويواجه المحافظ حالة من الجدل لاستمراره بالمنصب لكثرة الشائعات حوله من إنتشار المجاملات على حسب المحافظة، مطالبا فى الفترة القادمة بالتحدى لإثبات جدارته على الاحتفاظ بمنصبه.

ويقول محمد رجب بمركز بركة السبع، إنه فوجئ بتجديد الثقة بمحافظ المنوفية رغم المطالبات الكثيرة بالتغيير لتفاقم مشاكل المحافظة وخاصة مياه الشرب التى لا تصلح للاستخدام.

وأكد أن أهالى المدينة يعانون من سوء حالة مياه الشرب فى القرى والمركز ويحصلون عليها مختلطة بالاتربة وبها العديد من الترسيبات، مضيفا انه رغم الشكاوى المستمرة الا ان الوضع كما هو دون حل.

وأضاف أحمد زكى من قويسنا أن أهم المشاكل التى تواجههم إنتشار القمامة بشوارع القرى والتى تنقل الامراض الاطفال والكبار مطالبا بحل جذرى لهذه المشكلة والتى تتفاقم يوميا رغم تحصيل رسوم النظافة شهريا.

وأشار رامى سعيد بقرية كفور الرمل أنهم يعانون من دخان مصنع التدوير القمامة القريب من القرية والتى تنطلق منه الادخنة لتراكم القمامة إلى جانب المصرف الذى يعتمد عليه الفلاحين ويصرف بها صرف المنطقة الصناعية بقويسنا بما فيها من مخلفات ضارة.

وتابع سليم محمد من شبين الكوم أنه لابد من إحداث حركة تغيير بالمحافظين لإحداث نوع من التغيير لحل مشاكل المحافظة التى تتفاقم يوميا دون حل، مطالبا محافظ المنوفية الحالى بالنزول للشارع والاستماع بمشاكل المواطنين.

وأوضح شوقى شعبان، أن محافظ المنوفية يعتمد على الجوالات المفاجئة فقط وإحالة الموظفين للتحقيق بدون حل المشاكل الرئيسية بالمحافظة والتى تزداد يوميا وخاصة ارتفاع الاسعار.

وتساءل عادل صلاح ماذا فعل محافظ المنوفية الحالى لتجديد الثقة به، مؤكدا انهم يعانون من تراكم القمامة على الترع والمصارف دون حل إلى جانب عدم توصيل الصرف الصحى لقريته.

وعلى الجانب الاخر قال هيثم الشرابى أمين حزب التجمع بمحافظة المنوفية ، إن حركة المحافظين غير مفهومة وغير مكتملة، مؤكدا أنه لابد من التغيير لمواكبة المرحلة الجديدة لمواجهة المشاكل.

وأكد أن محافظة المنوفية تحتاج إلى تغيير حقيقى واستمرار المحافظ يثير الجدل حيث لم يتم ابداء اسباب لاستمراره قائلا " كنا نأمل التغيير".

وأضاف أن المحافظين يفتقدون التواصل مع الجماهير وهو عكس ما يريده الرئيس عبد الفتاح السيسى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا