نجاد البرعي: فشلنا فى التصدي لقانون الجمعيات الأهلية الجديد

أعرب نجاد البرعي المحامي والناشط الحقوقي عن استيائه من الموافقة على موافقة مجلس الوزراء لقانون الجمعيات الاهلية الجديد .

وقال البرعى في تصريحات خاصة لـ"صدى بلد" إن القانون الجديد سيئ جدا مؤكدا أن الجميع يعلم فشل الجمعيات الأهلية مؤكدا ان معظم المنظمات الحقوقية المختصة بالعمل الاهلى تصدت لهذا القانون من قبل ولكنهم فشلوا .

وكان مجلس الوزراء قد وافق لى مشروع قانون بشأن الجمعيات والمؤسسات الأهلية، وإرساله إلى مجلس الدولة تمهيدًا لعرضه على مجلس النواب لإستصداره، وتسري أحكامه على الجمعيات المنشأة بقانون أو بمرسوم والمنظمات التي تمارس نشاطًا أهليًا استنادًا إلى اتفاقيات دولية ابرمتها جمهورية مصر العربية والنظم الاساسية لهذه الجمعيات والمنظمات.

جاء ذلك في إطار السعي لتهيئة مناخ داعم للعمل الأهلي بما يتفق مع أهمية الدور المنوط بالجمعيات والمؤسسات الاهلية فى التنمية المجتمعية.

ويهدف مشروع القانون الى وضع تعريف واضح للعمل الأهلي غير الهادف إلى الربح، وتيسير إجراءات تأسيس وإشهار الجمعيات والمؤسسات الأهلية لتصبح بالاخطار، وإعادة التأكيد على اختصاص محكمة القضاء الاداري بحسم المنازعات بين الجهات الادارية والجمعيات والمؤسسات الاهلية لكونه نزاعًا إداريًا، وكذا اختصاص القضاء دون غيره بحل الجمعيات والمؤسسات أو عزل مجالس إدارتها أو أمنائها. كما يهدف مشروع القانون إلى ارساء مبادئ الشفافية والمساءلة في عمل الجمعيات في ظل حق الجمعيات والمؤسسات الاهلية في تعبئة مواردها المالية بجمع التبرعات والقيام ببعض المشروعات الاقتصادية المدرة للأموال.

وفي إطار النظر في الطلبات أو الشكاوى أو المنازعات التى قد تنشأ بين المستثمرين والجهات الإدارية، والعمل على تقديم التيسيرات اللازمة للمستثمرين وتذليل العقبات، فقد وافق مجلس الوزراء على محضر إجتماعات اللجنة الوزارية لفض منازعات الإستثمار، في الجلسة رقم 14 بتاريخ 23/8/2016.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا