مستشار المفتي يوضح جزاء مغالاة التجار في الأسعار.. فيديو

قال الدكتور مجدي عاشور، مستشار مفتي الجمهورية، إن التجارة في الشرع يحكمها إطار عام لا احتكار ولا غش ولا تدليس ولا مغالاة في الثمن، لافتا إلى أن التاجر الذي يغالي في الثمن بريء من ذمة الله يوم القيامة.

وأضاف عاشور، خلال برنامج " فتاوى الناس" المذاع على فضائية "الناس"، أن المغالاة في الأسعار بسبب غياب الضمير قد تؤدي في النهاية إلى ارتفاع الأسعار بدون أسباب، فبالتالي ترتفع نسبة الفقر، بل إن الفقير قد يرتفع سقف مطالبه، لافتا إلى أن التاجر من حقه المكسب ولكن بما يرضي الله.

وأوضح مستشار المفتي أن ما يقوم به التجار حاليا من رفع الأسعار دون مبرر واضح ليس من الشريعة الإسلامية في شيء، لأنه بذلك يقصر السلعة على القادر والمستطيع فقط، أما الفقير فمصيره إلى الموت، وهذا مخالف لمقصد الإسلام، وعلى ذلك أقول لكل تاجر: "مهما حققت من مكاسب بهذه الطريقة لن يبارك الله لك، فنجد بعض هؤلاء التجار يكسبون الكثير والكثير ولكن تضيع أموالهم على الأطباء والعلاج ولا يستطيع التمتع بها".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا