فيتامين "د "يقلل من حدة الإصابة بنوبات الربو

توصلت أبحاث طبية إلى أن تناول مكملات فيتامين (د) بالإضافة إلى أدوية علاج الربو قد تساعد في الحد من احتمال الإصابة بنوبات ربو حادة.
أجرت هيئة "كوكرين" البحثية مراجعة مستقلة لتسع تجارب سريرية، ووجدت أن تناول المكملات والأدوية جنبا إلى جنب خفف أيضا معدل نوبات الربو التي تحتاج العلاج بالستيرويد، لكن باحثين قالوا إن من غير الواضح إن كان هذا يساعد فقط المرضى الذين يعانون من نقص فيتامين (د)، وأكدوا الحاجة لإجراء المزيد من الدراسات.
وقال أدريان مارتينو، المعد الرئيسي لمراجعة كوكرين، إنهم وجدوا أن فيتامين (د) "خفض بشكل كبير من احتمال الإصابة بأزمات الربو الحادة، دون التسبب في أية أعراض جانبية".
ووجد الباحثون أن تناول هذا الفيتامين يقلل احتمال الإصابة بأزمات الربو الحادة والتي تتطلب النقل إلى المستشفى أو التوجه إلى وحدة الطوارئ بها من 6 إلى 3 في المئة، كما وجدوا أن معدل الإصابة بنوبات ربو تحتاج العلاج بالستيرويد انخفض من 0.44 إلى 0.28 نوبة للشخص الواحد سنويا.
وأوصت وكالة الصحة العامة في إنجلترا، في يوليو الماضي، بضرورة اهتمام الجميع بتناول فيتامين (د) في الخريف والشتاء.
وأشارت مراجعة شاملة لأدلة إلى أن كل شخص بالغ يحتاج إلى 10 ميكروجرامات من فيتامين (د) يوميا لحماية صحة العظام والعضلات.
وأشار مارتينو إلى أن القائمين على الدراسة أضافوا خلالها فيتامين (د) إلى أدوية الربو التي كان المرضى يتناولوها بالفعل.
وقال موضحا "لا نريد من الناس التخلي عن تناول أدوية الربو الخاصة بهم" ، كما حذر من تناول مكملات فيتامين (د) دون استشارة الطبيب.
وأضاف "من المهم أن نتذكر أن كل حالة مختلفة والدواء الواحد لا يصلح لكل المرضى، وإذا كان المريض يعاني من الربو فلا يتعين عليه تغيير الدواء دون مناقشة الأمر مع الطبيب".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا