أمين الفتوى يوضح الحكمة من مشروعية الأضحية وفضلها.. فيديو

قال الشيخ أحمد ممدوح أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية إن الأضحية هي إراقة الدم لبهيمة الأنعام "البقر والجمل والغنم" تقربا الى الله عز وجل وسميت أضحية، لأنها تذبح في وقت الضحى أو بعد صلاة العيد وقيل إنها سميت أضحية لأنك تضحي بالمال من أجل التقرب لله عز وجل.

وأضاف خلال برنامج "فتاوى الناس" أن الحكمة من مشروعيتها كما قال النبي صلى الله عليه وسلم، أنها سنة أبيكم إبراهيم، أما فضل الأضحية فقال النبي للصحابة رضوان الله عليهم، إن المضحي له بكل شعرة منها حسنة ويكفر الله ذنوب صاحبها بأول قطرة دم تنزل منها، ولذا يفضل أن يشاهد المضحي أضحيته أثناء الذبح ويذبحها بنفسه وإن لم يستطع فليوكل الجزار أو أخيه أو والده وله نفس الثواب لا ينقص منه شيئا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا