جمارك بورسعيد تحبط محاولة تهريب ساعات ونظارات

أحبطت الإدارة العامة لمكافحة التهرب الجمركي برئاسة حلمي أبوالحسن مدير عام المكافحة بالتنسيق مع الإدارة العامة للموارد بجمارك بورسعيد برئاسة حسنى فياض مدير عام الوارد محاولة للتلاعب فى الكميات المدرجة بالمستندات لتهريب كمية كبيرة من الساعات والنظارات للتهرب من سداد الرسوم الجمركية بالمخالفة لقانون الجمارك.

وتلقى الدكتور مجدي عبد العزيز رئيس المصلحة إخبارية باعتزام احدى شركات للاستيراد والتصدير إدخال كمية كبيرة من الساعات والنظارات والشنابر بالزيادة عما هو مدرج بالمستندات داخل حاويه رقم الواردة من الصين على انها رولات لدائن من البلاستيك.

تم تشكيل لجنة جمركية مشتركة لمعاينة الحاوية مشمول البيان الجمركي لصنف رولات لدئن من بلاستيك لكشف الرسالة وبالمعاينة الفعلية تبين أصناف كثيرة غير مقر عنها وبالزيادة عن المستندات بعدد 2000 ساعه يد ماركة رادو صينى 8 آلاف ساعة يد ماركات مختلفة و3800 ساعة ماركه كاسيو و14885 نظارة شمسية إيطالية و32144 شنبر نظارات موديلات مختلفة و12 إستائد عرض من لدائن و500 قطعة واقى نظارة من لدان و115 طقم نظارة شمسية بالعيار.

وبلغت القيمة الإجمالية للكميات الفعلية والغير مدرجة بالمستندات مليون و870 ألفا، كما بلغت قيمة الرسوم المستحقة عن الزيادة والغرامات 910 آلاف و677 جنيها، وقرر محمد أبوزيد رئيس الإدارة المركزية لجمارك بورسعيد اتخاذ الإجراءات القانونية وتحصيل الرسوم والغرامات المستحقة.

وعلى جانب آخر تمكن رجال جمارك السلوم برئاسة سمير حافظ مدير إدارة جمرك الصادر من إحباط محاولة تهريب كمية من الأدوية البشرية بالمخالفة لقانون الصيدلة وقانون الجمارك وللتهرب من القيود الاستيرادية، حيث تبين انه خلال إنهاء إجراءات التفتيش للسيارات المغادرة إلى ليبيا اشتبه مأمور الجمرك فى سائق سيارة كانتر محملة بالخضراوات ومتجهة الى ليبيا وتم تشكيل لجنة لتفتيشها، حيث تم العثور على عدد 2410 من أمبولات الأنسولين وبلغت قيمة المضبوطات 72 ألف جنيه.

كما أحبطت إدارة المنافذ بجمارك بورسعيد برئاسة جمال نصار أحمد عنان مديرى إدارة المنافذ الجمركية بالتعاون مع مباحث أمن الموانئ، محاولة تهريب كمية من الملابس الجاهزة الأجنبية للتهرب من سداد الرسوم الجمركية والقيود الاستيرادية فى منفذ شرق التفريعة وأثناء تفتيش السيارات القادمة والمغادرة للمنفذ تم الاشتباه فى سيارتى نقل تحملان حاوياتان 40 قدم على أنهما صادر محلى للتصدير من ميناء شرق التفريعة.

وتم تشكيل لجنة وبالتفتيش تبين وجود 714 طرد ملابس حريمى داخلية وسويترات اطفال وملابس جاهزة للحاويتين وقدرت القيمة بمبلغ بأكثر 5 مليون جنيه والرسوم بمبلغ 2.7 مليون جنيه.

قرر محمد أبوزيد رئيس الإدارة المركزية لجمارك بورسعيد اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وتحرير محضر تهرب جمركى والتحفظ على المضبوطات والسائق والإحالة إلى النيابة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا