قتلى من الجيش السوري باشتباكات جنوبي حلب

قتل وجرح العشرات من القوات الحكومية، مساء الأربعاء، في اشتباكات مع فصائل المعارضة المسلحة قرب منطقة الراموسة جنوبي حلب، خلال محاولة قوات الجيش السوري مدعومة بميليشيات إيرانية وغطاء جوي روسي اقتحام المنطقة.
وذكرت مصادر للمعارضة أن الفصائل تصدوا لمحاولة التسلل إلى محور الدباغات في منطقة الراموسة جنوبي حلب، من مواقع سيطرتها في معمل الإسمنت وتلة أم القرع، ما أسفر عن مقتل 18 عنصراً من القوات الحكومية والميليشيات الموالية له.
وفي السياق، قتل عدد من عناصر القوات الحكومية وجرح آخرون في محيط كتيبة الصواريخ شرقي بلدة خان طومان في الريف الجنوبي الغربي، خلال تصدي الفصائل لمحاولة من قوات الجيش السوري لاقتحام الكتيبة.
وتعرضت مناطق في بلدة العيس بريف حلب الجنوبي، لقصف صاروخي من قبل قوات النظام، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، فيما فتحت القوات الحكومية نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في حي الفردوس بمدينة حلب، كذلك سمع دوي انفجارات في منطقة أعزاز القريبة من الحدود السورية - التركية، بريف حلب الشمالي.
وفي حمص، جددت القوات الحكومية قصفها لأماكن سيطرة قوات المعارضة في حويسيس بالقرب من ناحية جب الجراح في بادية حمص الشرقية، دون معلومات عن خسائر بشرية، فيما استمرت الاشتباكات في عدة محاور بالريف الشرقي لحمص، بين عناصر تنظيم داعش من جهة، والقوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى.
وفي ريف دمشق، ارتفع عدد القتلى إلى 4 بينهم امرأة وإصابة 20 آخرين في قصف للقوات الحكومية بعدة صواريخ على مناطق في دوما.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا