"الكفن" ينهي خصومة بين "فزاع وعبد الكريم" بمركز المراغة في سوهاج..فيديو

شهد الدكتور أيمن عبدالمنعم محافظ سوهاج اليوم يرافقه اللواء مصطفي مقبل، مدير أمن سوهاج، مراسم الصلح الذي تم اليوم بقرية بناويط بمركز المراغة بين آل فزاع بقرية ببناويط وآل عبد الكريم بقرية فزارة بمركز المراغة.

حضر مراسم الصلح واللواء خالد الشاذلي، مدير إدارة المباحث الجنائية، واللواء حسن محمود، نائب مدير الأمن لقطاع الشمال وأعضاء مجلس النواب عن دائرة المراغة وفضيلة الشيخ صبري السيد علي، مدير اوقاف المراغة ولفيف من القيادات الأمنية والتنفيذية بالمحافظة وسط حضور جماهيري كبير من أبناء القرية والقرى المجاورة الذين حضروا للمشاركة فى مراسم الصلح.

وتوجه المحافظ بالشكر لأبناء العائلتين مؤكدا أن التنمية لا تأتي الا بعد الأمن والأمان كما وجه الشكر للجنة المصالحات بالمحافظة ورجال الامن ورجال الدين وكل من ساهم ولو بكلمة طيبة فى اتمام هذا الصلح داعيا الى طرح الخلافات ونبذ التعصب والتفرغ لبناء الوطن وتحقيق الاستقرار وضمان مستقبل افضل لابنائنا.

وأعلن المحافظ عن مجموعة من الخدمات الجاري تنفيذها في القرية كما وعد سيادته العائلتين بتنفيذ جميع مطالبهم, حيث طلب الأهالي استكمال مشروع الصرف الصحي وتشغيل مبني الحماية المدنية بالمركز حيث ان المبني مكتمل وبه سيارة إطفاء ولكن يحتاج لعدد من السائقين وتمت استجابة مطلبهم بتوفير عدد من السائقين لخدمة القرية .

ومن جانبه توجه اللواء مصطفي مقبل مدير امن سوهاج بالشكر لاهالى العائلتين ولكل القائمين على ملف المصالحات بالمحافظة مؤكدا ان هذا الملف يتطلب تكاتف الجميع.

يذكر أن لجنة المصالحات بالأزهر الشريف بالتعاون مع الأجهزة الأمنية والحكماء من أهل القرية ساهموا بشكل كبير فى إنهاء هذه الخصومة الثأرية والتي تعود لقرابة العامين اثر مشاجرة بعض الأهالي من العائلتين، وقد تم تقديم القوده "الكفن" وتم الصلح بتراضي من العائلتين وادي الطرفان القسم الخاص بالصلح وأسدل الستار على هذه الخصومة وسط فرحة عارمة سيطرت على اهالى القرية جميعا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا