الرئيس السيسي يدعو إلى منع المضاربات غير المشروعة.. وخبراء الاقتصاد: استجابة الدول العظمى مهمة للمحافظة على الأسواق الرسمية

دعا الرئيس عبدالفتاح السيسى خلال زيارته "ضيف شرف" فى قمة مجموعة العشرين بمدينة هانجتشو الصينية، للمرة الأولى بدعوة من نظيره الصينى تشى جين بينج، إلى أهمية تطوير الآليات المعنية بضبط ومتابعة حركات رؤوس الأموال، خاصة ما يتعلق بخروجها من أسواق الدول النامية ومنع المضاربات والتدفقات المالية غير المشروعة التى تؤثر سلبًا على الوضع المالى والنقدى لاقتصاداتنا النامية، وأنها سبب انهيارات في الأسواق الرسمية ما يؤثر بالسلب علي اقتصاد الدول النامية ويحطم اقتصادها.

"صدى البلد" رصد آراء خبراء الاقتصاد والموازنة من أعضاء مجلس النواب في أهمية تطوير الآليات المعنية بضبط ومتابعة حركات رؤوس الأموال، التي دعا إليها الرئيس عبدالفتاح السيسي، ومدي استجابة الدول العظمي لها.

قال عمرو غلاب عضو لجنة الشئون الإقتصادية بمجلس النواب، إن المضاربة غير المشروعة تسبب انهيارا في الأسواق الرسمية فهي تجارة غير مشروعة تؤثر بشكل سلبي علي اقتصاد الدول النامية، مشيرًا إلي أن البترول بالأخص في الفترة الماضية يباع خارج الأسواق المخصصة له، ما يؤثر علي سعره في جميع دول العالم.

وأضاف "غلاب" في تصريحات لـ "صدى البلد" أنه يجب على جميع الدول التعاون للقضاء على المضاربات غير المشروعة، وشراء المنتجات والعملة من الأسواق الرسمية المحددة لها للمحافظة علي اقتصاد الدول.

وأكد عضو لجنة الشئون الاقتصادية بالبرلمان، أنه لا يمكن لأحد توقع رد فعل الدول العظمي لأنها سياسات عالمية.

وقال محمد علي عبد الحميد، وكيل لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب، إن المضاربات غير المشروعة بين الدول في العملات أو أسعار السلع تؤثر بالسلب على الدول النامية وأن هذا الأمر يحطم اقتصادها.

وأضاف "عبد الحميد" في تصريحات لـ "صدي البلد" أن طلب الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال مشاركته في قمة العشرين بمنع المضاربات غير المشروعة مهم جدًا لأنه يؤثر علي اقتصاد مصر وعلي الدول النامية بشكل عام، ونتمني استجابة الدول العظمي.

أكد حسين عيسي رئيس لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي على حق في المبادرة التي أطلقها بخصوص منع المضاربة غير المشروعة، وأن مصر في حاجة شديدة لمنعها لأن نقص الكمية المعروضة يجعل التجار يتجهون إلي احتكار السلع وزيادة الأسعار والاتجاه إلي السوق السوداء ما يعود بالضرر علي المواطنين.

وأشار عيسي إلي أن الطلب أصبح كثيرا وهو ما لا يستطيع العرض تغطيته، مؤكدًا أنه يجب على الدولة أن تعمل علي زيادة معدات التشغيل ومعدلات الإنتاج ليزيد كمية العروض لتكفي الكمية المطلوبة وترجع الأسعار إلي طبيعتها.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا