أستاذ أمراض الدم : قائمة انتظار مرضى زرع النخاع أوشكت على الانفجار

أكد الدكتور جمال الدين محمد فتحى أستاذ أمراض الدم بجامعة الأسكندرية أن قائمة الانتظار لمرضى زرع النخاع في مصر أوشكت على الانفجار بسبب عدم وجود عدد كاف من وحدات زرع النخاع ، مشيرا إلى أن ألمانيا أقرب بلد لمصر في تعداد السكان ولديها 10 أضعاف وحدات لزرع النخاع الموجودة بمصر ، مؤكدا أن أي وحدة زرع نخاع يتم افتتاحها في مصر تجعلها تقترب من النسب العالمية خاصة بعد افتتاح وحدة زرع نخاع معهد جنوب مصر للأورام والتي تم تجهيزها على أعلى المستويات لعلاج مرضى الصعيد .

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم الأربعاء بمعهد جنوب مصر للأورام للإعلان عن نجاح أول عملية زرع نخاع في صعيد مصر وذلك بحضور الدكتور مصطفى الشرقاوي عميد معهد الأورام و الدكتور محمد عبد المعطى سمرة استاذ طب الأورام بالمعهد القومى للأورام ، والدكتورة يسرية عبد الرحمن استاذ أمراض الدم بكلية الطب بجامعة أسيوط.

الجدير بالذكر أن عبدالهادي محمد من محافظة قنا كان أول حالة تجرى لها عملية زرع نخاع بوحدة زرع النخاع بمعهد جنوب مصر للأورام والتي تم افتتاحها الشهر الماضي وتكلفت جامعة أسيوط كامل تكاليف إجراء العملية .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا