سكان هذه المدن هم الأسعد في العالم

ذكرت شبكة "سي إن إن" أنه حازت مدينة ميلبورن الأسترالية، للسنة السادسة على التوالي، على المرتبة الأولى في قائمة المدن الأفضل للعيش، بحسب وحدة الاستخبارات الاقتصادية التابعة لمجموعة الـ "إيكونوميست".

ويتم تقييم المدينة الأفضل للعيش استنادًا على معايير تتعلق بالاستقرار والرعاية الطبية والثقافة والبيئة والتعليم والبنية التحتية.. وحازت ملبورن على درجة 97.5 من 100.

وحلّت في المرتبة الثانية العاصمة النمساوية فيينا، بدرجة 97.4، تلتها مدينة فانكوفر الكندية بـ 97.3 درجات.

وأثّرت حوادث الإرهاب عالميًا على تصنيف بعض المدن، التي كانت تعتبر آمنة في الماضي، مثل العاصمة الفرنسية باريس، التي انخفض تقييمها بـ 3.7 في المائة، ومدينتي موسوكو وسان بطرسبورج في روسيا، والعاصمة اليونانية أثينا والفنزويلية كاراكاس.

أما أسوأ مدن للعيش فهي التي تعاني من الحروب والفقر والفوضى السياسية، وصُنّفت العاصمة السورية دمشق كأسوأ مدينة للعيش في القائمة، بدرجة 30.2 من 100، تليها العاصمة الليبية طرابلس والعاصمة النيجيرية لاغوس كثالث أسوأ مدينة للعيش.

ونجحت بعض المدن في إحراز تقدم في القائمة مقارنة بالأعوام الماضية، مثل العاصمة الإيرانية طهران، التي تحسنت درجتها بنسبة 5 % في السنوات الخمس الماضي، نظرًا لعوامل أبرزها تحسن العلاقات بين إيران والغرب.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا