محلل سياسي كويتي: طهران تسعى لانتزاع خدمة الحجاج من السعودية

قال المحلل السياسي الكويتي، الدكتور عايد مناع، إن إيران تسعى لأن تنتزع حق القيام بخدمة الحرمين الشريفين من المملكة العربية السعودية، وتحلم بأن تكون تلك الخدمة بيدها أو على الأقل بيد شريك مقرب منها، مؤكدًا أنها حاولت كثيرا إرباك عملية الحج وأحدثت أضرارًا بالحجاج جراء تصرفاتها، إلا أنها لم تنجح.

وأضاف "مناع" خلال تصريحات تليفزيونية، اليوم الأربعاء، أن هدف إيران حرمان السعودية من تلك الخدمة العظيمة لحجاج بيت الله الحرام، لافتا إلى أن العلاقة "الأمريكية -الإيرانية" باتت أفضل من العلاقات "العربية-الأمريكية"، وأن طهران تستخدم الهتافات المناوءة للغرب لخداع شعبها عاطفيًا.

وأوضح أن المحاولات الإيرانية للإضرار بحجاج بيت الله الحرام كان ضحاياها من أبناء الشعب الإيراني بتحريض من السلطات لتخريب هذه الشعيرة وتحويلها سياسيا بدون جدوى.

وأكد مناع أن مقاطعة إيران للحج ستستمر طالما استمرت هي في منع حجاجها، مشددا على أن قرار منع الحج كان إيرانيا لمواطنيها وليس من جانب المملكة السعودية، وأن طهران تشترط أمورا بعينها لعودة حجاجها إلا أن الرياض ترفضها.

وأشار مناع إلى أن من بين الشروط الإيرانية هو السماح بإطلاق هتافات خاصة بهم، لافتًا إلى أن السعودية أتاحت لهم ذلك المطلب في أماكن محددة يتواجدون بها، إلا أن طهران تريد أن تخرج في الشوارع لترديدها في شكل يزعج باقي الحجاج ويخلق نوعا من الكراهية الطائفية والتحريض، لافتًا إلى أن هناك عناصر استخباراتية تندس بين الحجاج الإيرانيين.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا