التفاصيل الكاملة لحادث انقلاب قطار العياط

استيقظ المصريون، صباح اليوم الأربعاء، على نبأ حادث قطار الصعيد بمنطقة البليدة التابعة لمدينة العياط بالجيزة، حيث انقلب جرار القطار والثلاث عربات الأولى على جانبي القضبان.
وأكد مصدر أمني، أن قطار الصعيد رقم 80 المتجه من القاهرة إلى أسوان خرج عن القضبان بمنطقة البليدة، لافتًا إلى أن عامل التحويلة قام بتحويلة خاطئة، فوجئ بها سائق القطار، وحاول السيطرة على القطار عن طريق سحب الفرامل بشكل مفاجئ، ما أدي لانقلاب جرار القطار والثلاث عربات الأولى.
انتقل اللواء كمال الدالي محافظ الجيزة، واللواء هشام العراقي مدير الأمن، وكذلك اللواء محمد يوسف مساعد وزير الداخلية لشرطة النقل والمواصلات، لموقع الحادث للوقوف على أسبابه.
وقال مدحت شوشة، رئيس هيئة السكك الحديدية: إن القطار كان متجهًا من القاهرة إلى أسوان ولكن دخل تحويلة فرعية واصطدم بالحاجز الخرساني، ما أدى لانقلاب القاطرة و3 عربات، وتوجد عربة ركاب رابعة مائلة على جنبها، وتم تشكيل لجنة للتحقيق ومتابعة الأوضاع.
وانتقل فريق من النيابة تحت إشراف المستشار محمد القاضي القائم بأعمال المحامي العام الأول لنيابات جنوب الجيزة الكلية إلى المستشفيات لمناظرة جثامين المتوفين وسؤال المصابين.
وأفادت مصادر أمنية، أن حادث قطار العياط أسفر عن سقوط 5 حالات وفاة و29 مصابًا، والمتوفون هم: أحمد على عبدالعزيز، مجند قوات مسلحة، أحمد معتمد إبراهيم، مجند قوات مسلحة، ومحمد شحاتة أحمد، مجند قوات مسلحة، ومحمود أحمد محمد، مجند قوات مسلحة، ومحمد إبراهيم، موظف بريد.
وأكد مصدر أمنى بمديرية أمن الجيزة، التحفظ على سائق القطار، تمهيدًا لاستجوابه، مشيرا إلى نقل المصابين إلى مستشفيات البدرشين والحوامدية والعياط.
وصرح اللواء كمال الدالي، محافظ الجيزة، بأن حالة مصابي حادث قطار العياط الصحية مطمئنة، والمحافظة قررت صرف 2000 جنيه لكل مصاب و5 آلاف لأسرة المتوفي.
وأضاف الدالي أن جميع المسئولين بالجهات المعنية مثل الإسعاف والأطباء والحماية المدنية وسيارات الإطفاء والقيادات الأمنية متواجدين بمكان الحادث، موضحا أن الحادث قدري يكون السبب فيه حالة فردية والنيابة العامة هي المنوط بها تحديد السبب بدقة.
وأفادت نجوى ألبير، المتحدث باسم هيئة السكة الحديد، أن سائق قطار العياط هو سبب الحادث بعد دخوله سكة التخزين بسرعة 200 كيلو متر.
وكشف التقرير المبدئي الذي أعدته هيئة السكة الحديد، مسئولية سائق القطار عن الحادث، حيث أوضح التقرير أن السائق تحرك بسرعة أكبر من المقررة له بين منفذى البليدة بالجيزة والواسطى ببني سويف، ما أدى إلى خروج العربات عن القضبان وجرها لمسافة كبيرة وبالتالي وقوع الحادث
وتوعد وزير النقل الدكتور جلال سعيد، المسؤولين عن حادث قطار العياط بقرية البليدة، بحساب عسير، مؤكدًا أن الحادث وقع نتيجه خطأ بشري.
وأكد الوزير من موقع الحادث، إن اللجنة التي شكلتها هيئة السكك الحديدية ستوضح مسببات الحادث والمسئول عنها، إضافة إلى تحقيقات النيابة، مشيرا إلى أن القطار وجد على السكة الفرعية بينما من المفترض أن يكون على الخط الطوالى المتجه إلى الصعيد.
وأمر النائب العام المستشار، نبيل صادق، اليوم الأربعاء، بتشكيل فريق من نيابة جنوب الجيزة لفتح تحقيق عاجل حول واقعة انقلاب قطار الصعيد بقرية البليد بالعياط، وإجراء المعاينة التصويرية للحادث.
وأمرت نيابة العياط بدفن وتشريح جثث ضحايا حادث قطار العياط، واستعلمت عن الحالة الصحية للمصابين تمهيدًا لسماع أقوالهم حول الحادث، وطلبت تحريات المباحث للكشف عن الواقعة وملابساتها.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا