مبادرة جديدة لتولي القوات المسلحة الوزارات.. "الجيش هو الحل"

دشن محمد عطية، مؤسس حملة لا للأحزاب الدينية، مبادرة جديدة تحت مسمى “الجيش هو الحل”، لتولي الجيش مسئولية وزارات التعليم والصحة والتموين.
وأوضح عطية في بيان له: بعد نجاح حملة لا للأحزاب الدينية تستعد أعضاء الحملة وعلى رأسها محمد عطية، نطلق مبادرة نثق في القوات المسلحة، تحت مسمى مبادرة ( الجيش هو الحل ) لإصلاح المنظومة التعلمية والتمونية والصحية.
وتابع: بعض الوزارات الخدمية لتضمن تشكيل لجنة من المختصين الإشراف من قيادات القوات المسلحة لبناء منظومة جديدة ودراسة ضد ملفات الفساد والمحسوبية والمجاملات، وتم عمل استمارات استطلاع رأي للحصول على تأييد شعبي من تشكيل لجنة من قبل القوات المسلحة للقضاء على منظومة الفساد، وسيتم تدشين مؤتمر صحفي بعد عيد الأضحى المبارك”.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا