كاتب روسي: لقاء بوتين وإردوغان سيغير الموقف التركي تجاه سوريا

أنتقد فيتشيسلاف ماتزوف الكاتب السياسي الروسي، فصائل المعارضة السورية “المعتدلة” لأنهم “يرفضون وقف القتال والهدنة وتتابع القتال ضد الجيش العربي السوري والنظام السوري”، مؤكدا أن رفضهم للهدنة يدل على ترابطهم مع “داعش” و”جبهة النصرة” والمنظمات الإرهابية.

وأعتبر ماتزوف من خلال مداخلة هاتفية على قناة “الغد” أن الجيش العربي السوري قد تمكن في استدراج كتائب المعارضة في مناطق خالية من السكان لضربهم بالطيران والمدفعية.

وأعلن أن موسكو تصر على وقف القتال وجاهزة له ، و أن من وصفهم بـ”القوى المتطرفة التي تحالفت مع تركيا” هما الوحيدين الرافضين لوقف القتال، متوقعا حدوث تغيرات في الموقف التركي عقب لقاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بنظيره التركي رجب طيب إردوغان.

يذكر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد ألتقى بنظيره التركي رجب طيب إردوغان بمدينة سان بطرسبرغ الروسية، بعد توتر العلاقات بين البلدين نتيجة حادث إسقاط الطائرة العسكرية الروسية من قبل الجيش التركي في نوفمبر الماضي.

وتعد هذه الزيارة هي الزيارة الخارجية الأولى للرئيس التركي عقب محاولة الانقلاب العسكري ضده الشهر الماضي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا