ضبط فني تبريد وعاطل يقومان بتهمة تزوير العملة في الإسكندرية

ألقت الأجهزة الأمنية بالإسكندرية القبض على فني تبريد وعاطل قاما بمزاولة نشاط إجرامي واسع النطاق في مجال تقليد وترويج العملات الورقية الوطنية ويتخذان من منطقة غرب المحافظة مقرا لنشاطهم المخالف.

كانت معلومات وردت لضباط قسم مكافحة جرائم الأموال العامة بالاشتراك مع ضباط وحدة مباحث قسم شرطة الدخيلة تفيد قيام كل من "ح ا ح"، 52 عاما، فنى تبريد، مقيم مساكن الصينية، دائرة قسم شرطة أول العامرية، السابق اتهامه في القضية جنايات قسم ثان العامرية (تقليد عملة - سلاح ناري)، و"م ع ح"، 44 عاما، عاطل، مقيم دائرة قسم العامرية أول بمزاولة نشاط إجرامي واسع النطاق في مجال تقليد وترويج العملات الورقية الوطنية ويتخذان من منطقة غرب الإسكندرية مسرحا لمزاولة نشاطهما الإجرامي.

وذكرت التحريات بأن الأول يقوم الأول بتقليد العملات الوطنيه بمسكنه، ويستعين بالثاني فى عمليات الترويج.

وعقب تقنين الإجراءات، تم ضبطهما بحوزة الأول " 224 "ورقه ماليه فئة 50 جنيهًا مقلده، وجهازي حاسب آلي بمشتملاتهما وطابعتين عاليتي الجودة ونظارة تكبير ومجموعة كبيرة من الأحبار وكمية كبيرة من المواد الكيماوية التى تستخدم في عمليات التجفيف والتثبيت وقطاعة أوراق " مقص "والسيارة رقم (س و د مصر-ميكروباص صغير الحجم)، وضبط بحوزة الثاني عدد "300 "ورقه ماليه فئة 50 جنيها (مقلده).

وبمواجهتهما أقر الأول بحيازته للأدوات المضبوطة والعملات الوطنية المقلدة بقصد تقليدها وترويجها وأضاف الثاني بحيازته للعملات المقلدة بقصد ترويجها على راغبي شراء العملة المقلدة، واستخدامهما للسيارة المضبوطة فى عمليه الترويج.

وتحرر المحضر جنح قسم شرطة الدخيلة وجار العرض علي النيابة العامة المختصة للتحقيق.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا