أوباما يتعهد بدفع 90 مليار دولار لـ«لاوس» تعويضا عن الغارات الأمريكية

أوباما يتعهد بدفع 90 مليون دولار لمساعدة من القصف الأمريكى فى لاوس.

بعد عقود من الغارات التي شنتها طائرات أمريكية في مئات الآلاف من عمليات القصف على لاوس، اعترف الرئيس أوباما أنه تعهد بدفع 90 مليون دولار كمساعدات إضافية، عوضا على الدمار الذي خلفته الحرب السرية في جميع أنحاء البلاد.

وقال أوباما في تصريحات له اليوم الثلاثاء نقلتها صحيفة واشنطن بوست الأمريكية إنه «نظرا لتاريخنا، فالولايات المتحدة لديها التزام أخلاقي لمساعدة لاوس على الرجوع للحياة»

وأضاف «أوباما» أول رئيس امريكى يزور هذا البلد المتعثر الواقع في جنوب شرق أسيا.

وقال الرئيس الأمريكي إن روح المصالحة هي ما دفعني للحضور هنا اليوم."

ويذكر أنه منذ عام 1964 إلى عام 1973، أرسلت الولايات المتحدة من 580000 بعثة تفجير في لاوس، وأسقطت أكثر من 270 مليون قنبلة عنقودية في الحملة التي قادتها وكالة المخابرات المركزية الأمريكية كجزء من المعارك الإقليمية التوسع من فيتنام المجاورة، وفقا لهيئة التنظيم الوطني

وكان الهدف من وراء التفجيرات الأمريكية في لاوس هو قطع الامدادات إلى فيتنام، على الرغم من أن رسميا كانت «لاوس» هي دولة محايدة في حرب فيتنام.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا