اﻷزهري يطالب بالكشف عن المواهب في مجال تلاوة القرآن والإنشاد الديني

طالب الدكتور أسامة الأزهري مستشار رئيس الجمهورية ووكيل اللجنة الدينية بمجلس النواب وعضو هيئة التدريس بجامعة الأزهر، العمل على اكتشاف المواهب المصرية في المدن والأقاليم بمجال تلاوة القرآن الكريم والإنشاد الديني، وإعادة صناعة أجيال من الرواد في المجالين.
وأوضح اﻷزهري في كلمة ألقاها في الحفل الذي نظمته ساقية الصاوي بالتعاون مع نقابة الإنشاد الديني بمناسبة أيام العشر” من ذي الحجة”، أن الإنشاد الديني وجه من وجوه الريادة المصرية، إضافة إلى أثره في الارتقاء بالذوق السمعي للمواطنين، ينعكس أثره على منظومة أخلاقهم ومنهجهم في التعامل اليومي حتى نملأ الأسماع بالجمال والحب والذوق والسمو والرقي والوفاء والانتماء وننقيها من القبح والكره و الدمار الذي سيطر على الآذان من تيارات التطرف في المجالات المختلفة.
وأعلن مستشار رئيس الجمهورية دعمه الكامل لنقابتي قراء القرآن الكريم والمنشدين للخروج من عنق الزجاجة وتجاوز العقبات التي تحول دون وصولهما لأهدافهما، مثنيا على جهود وزارة الثقافة بقيادة وزيرها الكاتب المفكر حلمي النمنم الذي “لا يدخر جهدًا في دعم نقابة الإنشاد الديني”.
وقال اﻷزهري في ختام كلمته، إن مصر سترجع على أيدي المصريين فوق السحاب‘ وفي طليعة الأمم، وسيبقي هذا الوطن عزيز الجناب مرفوع الهامة.
أحيا الحفل نقيب المنشدين الشيخ محمود التهامي والذي ألقى عددا من القصائد لكبار الشعراء في عصور متباينة ‘ وسط حضور جماهيري فاعل.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا