حجاج الجمعيات الأهلية يثنون على مستوى الخدمات.. غادة والي تطالب بتوفير سيارات الإسعاف المجهزة للحالات الحرجة.. ورئيس البعثة يستقبل شكاوى ضيوف الرحمن

قام الدكتور أشرف العربى، وزير التخطيط رئيس بعثة الحج الرسمية، يرافقه اللواء سيد ماهر، مساعد وزير الداخلية لقطاع الشئون الإدارية الرئيس التنفيذى لبعثة الحج المصرية، بتفقد غرفة عمليات بعثة حج القرعة بمكة المكرمة؛ للاطلاع على آلية متابعة الخدمات المقدمة للحجاج، وكذلك استقبال شكاوى ضيوف الرحمن والتعامل الفورى معها.

وقال العربى - فى تصريح له - إن وزارة الداخلية بذلت هذا العام جهودا مضاعفة لتطوير منظومة حج القرعة، وهو ما انعكس إيجابيا على راحة الحجاج، وضمان سلامتهم خلال تأديتهم مناسك الحج، مشيدا فى الوقت نفسه بتجربة استخراج صحيفة الحالة الجنائية للحجاج؛ والتى تساعد على سرعة التعرف عليهم فى حالة الطوارئ "لا قدر الله"، تداركا لما حدث خلال موسم الحج الماضى فى حادثتى سقوط الرافعة بالحرم المكى الشريف، والتدافع بمشعر منى.

واستمع وزير التخطيط إلى شرح تفصيلى من اللواء سيد ماهر، مساعد وزير الداخلية لقطاع الشئون الإدارية الرئيس التنفيذى لبعثة الحج المصرية، لما تحتويه غرفة عمليات بعثة حج القرعة بمكة المكرمة، وآلية العمل بكل قسم؛ حيث تحتوى على قسم الأدلة الجنائية الخاص بالتعرف على بصمات أى حاج مجهول الهوية من خلال الربط بين القسم وإدارة الأدلة الجنائية بالقاهرة، على أن تظهر النتيجة فى حدود 15 دقيقة فقط، وقسم المستشفيات والوفيات التائهين، الذى يقوم بمتابعة الحالة الصحية للحجاج بالتنسيق مع البعثة الطبية، وكذلك البحث عن الحجاج التائهين وإعادتهم إلى مقار إقامتهم، وقسم الحقائب المفقودة، والذى يقوم بإعادة الحقائب المفقودة إلى أصحابها فى حالة استبدالها ما بين فندق وآخر، فضلا عن قسم الحاسب الآلى الخاص بتسجيل بيانات جميع حجاج بعثة الحج الرسمية إلكترونيا.

وأشاد بالتطور التكنولوجى لغرفة عمليات بعثة حج القرعة بمكة المكرمة، وآلية استقبال شكاوى الحجاج والتعامل الفورى معها، مؤكدا أن جميع مسئولى البعثة يواصلون الليل بالنهار لخدمة حجاج بيت الله الحرام، وهو ما أدى إلى عدم تلقيه أي شكاوى من حجاج القرعة حتى الآن.

وقام العربى - عقب تفقد غرفة عمليات القرعة - بزيارة عدد من حجاج القرعة بمقار إقامتهم بفنادق "لؤلؤة التوحيد - مبارك – بدر الماسة" القريبة من الحرم المكى الشريف؛ للاطمئنان على أحوالهم المعيشية والصحية.

واستقبل حجاج القرعة رئيس بعثة الحج الرسمية بالزغاريد والقبلات، مرددين هتافات "تحيا مصر.. بنحبك ياسيسى"، معربين عن سعادتهم بمستوى الخدمات المقدمة لهم من قبل مسئولى حج القرعة، فيما أكد لهم الدكتور العربى أن جميع مسئولى البعثة يتسابقون لخدمتهم وضمان راحتهم خلال تأدية المناسك.

في سياق متصل، أثنى عدد كبير من حجاج الجمعيات الأهلية التابعة لوزارة التضامن الاجتماعى على مستوى الخدمات التى تقدم لهم فى المشاعر المقدسة فى مكة المكرمة من حيث الإقامة فى الفنادق وتواجد المشرفين فى الفنادق والعمل على خدمة الحجيج وتذليل جميع العقبات أمامهم.

فى هذا الإطار، قال أحمد محمود، من حجاج محافظة أسيوط، إنه يتواجد فى المستوى الثانى الذى حددته وزارة التضامن الاجتماعى، مشيدا بمستوى الخدمات فى الفنادق والتوعية الدينية التى تقدم لهم من قبل واعظ الأوقاف، مؤكدا أن الأداء فى المجمل أكثر من رائع.

فى حين أكد محمد السيد، من حجاج محافظة القاهرة، أنه سعيد بالمستوى المقدم داخل الفنادق التى تتواجد بها حجاج الجمعيات، ومحاولة كل القائمين على بعثة الجمعيات تذليل جميع العقبات وحل الشكاوى التى تقدم لهم من قبل الحجاج، متمنين أن تسير الأمور على ما هى عليه خلال الأيام المقبلة قبل التصعيد ليوم عرفة وأيام التشريق.

فى حين أبدت الحاجة ريهام فتحى، من محافظة الغربية، شكوى من مطاعم الفنادق فى مكة، حيث أكدت أن مستوى المأكولات روتينى فى الوقت الذى كانت تشهد فيه مطاعم المدينة تنوعا كبيرا فى المأكولات.

وقالت فتحى إن مشرفى الجمعيات الأهلية يسعون لتذليل جميع الصعاب أمامهم بالتواجد المستمر معهم فى الفنادق والعمل على تقديم أى مساعدات لهم.

كما قالت الحاجة حورية أبو ضيف إنها تتمنى أن تسير الأيام المقبلة قبل صعود عرفة على ذات المستوى الذى تسير عليه الآن، حيث لا توجد أي مشاكل أو عقبات تواجه الحجيج المصرى بفضل التنسيق العالى الذى يجريه القائمون على البعثة المصرية مع الجانب السعودى.

بدورها، تتابع وزيرة التضامن الاجتماعى غادة والى، جميع ترتيبات تصعيد حجاج الجمعيات الأهلية للمشاعر المقدسة وصعيد عرفات، حيث تم التنبيه على أعضاء بعثة الجمعيات الأهلية بتنفيذ كل التدابير اللازمة لراحة الحجاج المصريين فى المشاعر المقدسة، كما طالبت بأخذ كل التدابير والترتيبات الطبية لتصعيد الحالات الصحية يوم عرفة وأيام التشريق.

وطالبت وزيرة التضامن الاجتماعى بتصنيف الحالات الحرجة قبل التصعيد وتسليمها لوزارة الصحة السعودية من أجل توفير سيارات الإسعاف المجهزة لنقلهم أيام المشاعر وتوفير الرعاية الطبية اللازمة لهم.

من جانبه، أكد محمد عثمان؛ رئيس البعثة الرسمية لحجاج الجمعيات الأهلية؛ أنه إلى الآن تسير الأمور بشكل أكثر من رائع ولا توجد مشكلات تعترض الحجاج المصريين، كما أن هناك تنسيقا تاما مع البعثات المصرية النوعية الأخرى كالداخلية والسياحة والصحة من أجل تذليل أي معوقات.

وقال عثمان إنه عقد اجتماعا مع مسئولى مؤسسة الطواف للدول العربية من أجل اتخاذ كل الإجراءات الاحترازية ليوم عرفة، حيث تم الاتفاق على تسليم السلطات السعودية يوم الجمعة المقبل كشفا بالحالات الصحية الحرجة من أجل توفير سيارات إسعاف مجهزة لنقلهم للمشاعر المقدسة، كما تم التأكيد على توفير 4 مستشفيات فى عرفة و4 فى منى لخدمة الحجاج فى المشاعر المقدسة.

وأضاف رئيس البعثة الرسمية لحج الجمعيات الأهلية أن هناك ثلاث حالات من الجمعيات الأهلية يتواجدون فى المستشفيات السعودية وهم: مصطفى بهجت حامد، من محافظة الجيزة، ويعانى من ضيق التنفس ويتواجد فى مستشفى الملك عبد العزيز، وكذلك كمال عاشور من محافظة المنوفية، ويعانى من ضغط وسكر ويتواجد فى مستشفى النور، ومنى محمود سعد من محافظة القاهرة، وأجرت عملية جراحية فى مستشفى النور بمكة ويتلقون الرعاية الكاملة من الجانب السعودى.

وأوضح عثمان أنه لا توجد حالات مفقودة من بين حجاج الجمعيات الأهلية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا