منافذ لبيع "لحوم بلدية" وسلع غذائية استعدادا للعيد بالغربية

أكد إبراهيم السيد أحمد وكيل وزارة التموين بالغربية اليوم الاثنين أن مديرية التموين بدأت استعداداتها لاستقبال عيد الأضحي من خلال تكثيف المعروض من اللحوم الطازجة والمجمدة والمستوردة وفتح منافذ بالمدن والقرى لتوفير هذه السلعة للمواطنين والزام التجار ومنافذ بيع السلع بالاعلان عن أسعارها، وكذا تكثيف المعروض من اللحوم المصنعة لعرضها على المواطنين وبأسعار معتدلة دون أى زيادة.

وأوضح "السيد أحمد" أنه تم تنظيم الحملات المشتركة مع أجهزة الصحة والطب البيطرى للتأكد من سلامة كافة السلع التى تطرح بالأسواق بمختلف المنافذ وكذا معلومية مصدرها وكذا التنسيق بين المديرية والشركة العامة لتجارة السلع بالجملة لتوفير كميات من اللحوم الحية للعرض بمنافذها وبأسعارها وتوفير كميات كبيرة من اللحوم المجمدة والضأن والدواجن.

كما وجه وكيل الوزارة بتعديل مواعيد تشغيل المخابز خلال فترة العيد بما يحقق وفرة في رغيف الخبز للمواطنين حيث تم تكثيف فرق التفتيش لمراقبة المخابز وتكثيف حملات الرقابة على توزيع حصص الدقيق على المخابز والاهتمام بمواصفات الرغيف مع عرضة للمواطنين بالسعر المقرر دون مخالفه وإلغاء إجازة المفتشين المكلفين بالإشراف والرقابة على المخابز خلال فترة العيد.

وأمر باستمرار عمل مستودعات البوتاجاز خلال فترة العيد وتكثيف الحملات والتفتيش عليها والبالغ عددها 229 مستودعا دون أى اختناقات وإحكام الرقابه على حلقات تداولها (محطات التعبئة – المستودعات – عمال التوزيع وكذا محطات تموين السيارات ) ودفع سيارات شباب الخريجين إلى المناطق غير الموجود بها مستودعات بما يحقق وفرا للاسطوانات لقاطنيها وبالسعر المحدد واتخاذ ما يلزم من إجراءات قانونية حيال أى مخالفة فور ضبطها.

كما وجه بالتنسيق مع شركة بوتاجاسكو بصفة يومية لدفع سياراتها المخصصة لتوزيع البوتاجاز للمناطق الأكثر كثافة وتغطية اى احتياجات زائدة بالسعر المحدد لها.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا