أوباما يصعد الطائرة من سلم فخم مضيء في ختام زيارته للصين

قالت صحيفة بوليتيكو إن أزمة سلم طائرة الرئيس الأمريكي باراك أوباما في الصين انتهت أخيرا، حيث صعد أوباما طائرة الرئاسة "إير فورس وان" من سلم كبير الحجم مكتوب عليه اسم مطار هانجتشو الدولي في حين كانت الأضواء الزرقاء تتلألأ أسفل السلم حسبما ذكر الصحفيون المرافقون للرئيس الأمريكي.

وذكرت الصحيفة أن مستشارة الأمن القومي الأمريكية سوزان رايس شوهدت تسير في الصفوف الأمامية المرافقة للرئيس أوباما دون التعرض لأي مضايقات، كما أن عددا من كبار المسئولين من بينهم السفير الصيني في واشنطن كانوا في وداع الرئيس الأمريكي.

وتأتي مغادرة أوباما هانجتشو عقب وقوع توتر لدى وصول الرئيس الأمريكي إلى الصين قبل يومين بحضور قمة العشرين، حيث اضطر أوباما إلى النزول من طائرته عبر سلم صغير في حين لم يتم توفير البساط الأحمر المعتاد لاستقبال الرؤساء.

كما حاول المسئولون عن الأمن في الصين منع مستشارة الأمن القومي الأمريكية اللحاق بموكب الرئيس الأمريكي لدى وصوله اعتقادا بانها من الصحفيين مما أدى إلى نشوب مشادة كلامية بين المسئولين الأمريكيين ورجال الأمن الصينيين.

وقالت صحيفة بوليتيكو إن متحدثا باسم وزارة الخارجية الصينية حمل اليوم الولايات المتحدة مسئولية التوتر الذي وقع لدى وصول الرئيس الأمريكي، قائلا إنه إذا كان الوفد الأمريكي قد احترم الترتيبات التي وضعتها الصين منذ البداية لم يحدث أي توتر.

وأضاف أن قادة الدول الأخرى استخدموا السلم الذي وفرته السلطات الصينية، مشيرا إلى أن هذا هو السلم الذي طلبته الولايات المتحدة على حد قوله.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا