تحفظات بمحلية النواب على منح المحافظين الضبطية القضائية

شهد اجتماع لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، برئاسة المهندس أحمد السجينى، تحفظات على مقترح منح الضبطية القضائية للمحافظين، فى قانون الإدارة المحلية الجديد، والتى تعكف على دراسته خلال الفترة الأخيرة.

جاء ذلك فى إجتماع اللجنة اليوم الإاثنين، حيث اعترضت ممثلة وزارة العدل، على هذا المقترح بالمادة 10 من القانون، والذى ينص على منح المحافظ صفة الضبطية القضائية على أن يتخذ الإجراءات اللازمة بحماية أملاك الدولة العامة والخاصة وإزالة ما يقع عليها من تعديات، مؤكدة على أن هذا المقترح يعرض منصب المحافظ لتجاوزات كثيرة.

وقال المستشار أحمد خلفة، ممثل وزارة التنمية المحلية،إن الضبطية القضائية تصدر بقرارمن قبل وزير العدل، وهذا حق له، ولا يجوز أن يتضمنها قانون الإدارة المحلية، متفقا مع ممثلة وزارة العدل، بأن هذه الرؤية ستعرض منصب المحافظ لتجاوزاته كثيرة ومخاطر أكثر.

واتفق معه النائب محمد الفيومى، عضو مجلس النواب:" مش هينفع المحافظ ينزل يعمل محاضر للناس ويروح النيابة يشهد، والمحامين يستجوبوه"، مؤكدا على أنه من المؤكد عند أى جولة من جولات المحافظ يرافقه العديد من الإدارات والمساعدين المختصين بالضبط، ومن ثم لا داعى لمنح المحافظ هذه الصفة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا