رحيل المصور الفرنسي “مارك ريبو” أول مصور غربى يلتقط صورا لعصر مآو (صور)

فقدت الأوساط الفنية واحدا من أشهر مصوريها هو المصور “مارك ريبو” عضو وكالة التصوير “ماجنوم” الفرنسية بعد صراع طويل مع مرض الألزهايمر عن عمر 93 عاما، وقرر مهرجان الصورة المقام حاليا فى فرنسا تكريمه بإقامة معرض لأهم صوره.
ولد المصور الفرنسى فى، 1923 وعند بلوغه 14 عاما أهداه والده كاميرا كان قد استخدمها الوالد فى تصوير حرب .
وفي عام 1914 تقابل” ريبو” مع المصور “هنرى كارتيه بروتسون” الذى ضمه إلى وكالة “ماجنوم”، وتعرف أيضا على المصور الأمريكي الشهير “روبير كابا” الذى احتضنه وساعده هو الآخر على نشر صوره فى مجلة لايف م فى 1953 ولكنه سرعان ما ترك الوكالة فى 1955 وسافر إلى الصين والهند واليابان .
ويعد ” ريبو” المهتم بحقوق الإنسان ولديه الرغبة في التغير الاجتماعي، أول مصور غربى يلتقط صورا لعصر مآو فى الصين .
وفي عام 1967 سافر إلى واشنطن، ومارس حياته كمصور، فكانت له العديد من الصور عن حرب فيتنام، كما أنه أهدى مركز جورج بومبيدو الفرنسى حوالى 192 صورة من التى التقطها فى 1953 حتى 1977 .
الجدير بالذكر أن حصلت صوره على جائزة” بوليتزر” للتصوير.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا