الخبراء يحذرون من ثورة بركان في آيسلندا

حذر عدد من خبراء الزلازل من خطر انتشار حالة من الفوضى بسبب مخاوف تتعلق بثوران بركان في آيسلندا .
وأصدر مكتب الأرصاد الجوية في آيسلندا تحذيرات من السفر بعد الكشف عن نشاط زلزالي داخل منطقة كالديرا حيث يوجد بركان كاتلا المغطى بالثلوج.
ورصد الخبراء النشاط الزلزالي في كاتلا منذ منتصف شهر يونيو، وجاء هذا التحذير في أعقاب اندلاع بركان في آيسلندا عام 2010، حيث شهد البريطانيون سحابة رماد هائلة حالت دون قدرتهم على السفر.
وقال متحدث باسم مكتب الأرصاد في آيسلندا، في وقت سابق من هذا الأسبوع: :"رصدنا نشاط زلزال متزايدا في كالديرا منذ منتصف يونيو و يذكر أن زلازل عدة وقعت في منطقة كاتلا منذ عام 1950 دون أن تسفر عن ثوران البركان".
ويعتبر بركان "كاتلا" أحد أكثر البراكين نشاطا في آيسلندا، هذا ويوجد لدى مكتب الأرصاد الجوية في آيسلندا شبكات عدة للرصد في المنطقة، وهي مجهزة للعمل على مدار 24 ساعة لإرسال تحذيرات في حال ثوران البركان.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا