دراسة: الوالدان يلعبان دورا رئيسيا فى تحديد العادات الصحية لأطفالهم

تشجيع أطفالك على تناول الأطعمة الصحية وممارسة الرياضة وتقليل ساعات مشاهدة التلفزيون، قد لا يكون كافيا لغرس العادات الصحية،بل الأمر يتطلب أن يصبح الوالدان قدوة ومثلا يحتذى به لأولادهم لتطبيق هذه النصائح.

وتشير البيانات إلى أنه فى الولايات المتحدة وكندا، هناك طفل من بين كل ثلاثة أطفال يعانى من زيادة الوزن مما يعرضهم لخطر التعرض لمشاكل صحية خطيرة، فى الوقت الذى شدد فيه الباحثون أن الانخراط فى السلوكيات الضارة مثل الجلوس ساعات طويلة أمام التلفزيون أو الكومبيوتر مع انعدام النشاط الحركى قد يعرض الأطفال للإصابة بالأمراض المزمنة .

وفى هذه الدراسة، أجرى الباحثون مسحا عبر الهاتف لأكثر من 3200 من الآباء والأمهات مع طفل واحد على الأقل تحت سن 18 عاما في أونتاريو، حيث طلب من الآباء والأمهات حول السلوكيات المتعلقة مبادئ توجيهية وطنية لممارسة النشاط البدني، وتناول الطعام الصحي والمناسب وقت التلفزيون / الشاشة.

وفي كندا، تم نصح الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5-17 ، بضرورة الحصول على 60 دقيقة على الأقل من متوسطة إلى النشاط البدني القوي في اليوم اعتمادا على العمر والجنس، والمبادئ التوجيهية ويوصي بتناول الطعام 4-8 حصص من الفواكه والخضروات يوميا، أما بالنسبة للوقت الشاشة الترفيهي، ساعتين كحد أقصى هو التوصية.

ووجد الباحثون أن الآباء والأمهات الذين أخذوا أطفالهم إلى الأماكن التي يمكن أن تكون نشاطا بدنيا، مثل برامج الملاعب والرياضة، كانت مرتين أكثر تقبلا للنصائح من والديهم وأكثر تطبيقا لها .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا